مسؤولون يؤكدون: بيت لحم استكملت تحضيراتها لإستقبال الأعياد الميلادية المجيدة والاوضاع امنة ومستقر

بيت لحم/PNN/ قال مسؤولون فلسطينيون في محافظة بيت لحم ان الاوضاع بالمحافظة مستقرة وهادئة وان كافة الجهات المسؤولة انهت الاستعدادت والتحضيرات لاستقبال الاعياد الميلادية المجيدة واخراجها بابهى صورها وبما يليق بمناسبة ميلاد السيد المسيح التي تعتبر مناسبة دينية و وطنية فلسطينية وتشكل رسالة للعالم اجمع حول الواقع الفلسطيني.

وفي هذا الاطار قال رئيس بلدية بيت لحم المحامي أنطون سلمان بأنّ مدينة بيت لحم هادئة وآمنة، مؤكدا بأنّ أبواب المدينة مفتوحة للجميع على مدار العام وأهلها يرحّبون بالزوّار والسياح القاصدين كنيسة المهد ومرافق المدينة المختلفة وخاصة في موسم الأعياد الميلادية المجيدة.

وحث سلمان الجميع على زيارة المدينة والمشاركة في مجموعة الفعاليات والاحتفالات التي تقيمها المدينة بهذه المناسبة.

يُذكر بأن عدد الحجاج و السياح الذين زاروا مدينة المهد منذ بداية العام الحالي حتى نهاية شهر تشرين الثاني 2018 وفقاً للإحصائية الرسمية من شرطة السياحة بلغ 1,086,174.

واكد رئيس بلدية بيت لحم ان البلدية تستكمل الاستعدادات لاستقبال المدبّر الرسولي يوم الإثنين الموافق 24/12/2018 وفق البروتوكول المتّبع لترؤّس قداس منتصف الليل في كنيسة القديسة كاترينا.

وتمنّى رئيس البلدية أن تعود نجمة بيت لحم التي أضاءت سماء بيت لحم وقادت المجوس إليها قبل أكثر من ألفي عام، أن تعود لتقود شعوب العالم المحبين للسلام من جديد إلى بيت لحم، حاملين معهم بشرى الحرية والسلام والخلاص التي طال انتظارها ويتوق اليها شعبنا العربي الفلسطيني.

مؤتمر صحفي للمحافظ حميد ولمدير الشرطة العميد شلبي 

على صعيد ذات صلة أكد محافظ محافظة بيت لحم كامل حميد خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم في مقر المحافظة بحضور العميد علاء شلبي مدير عام شرطة بيت لحم انتهاء الترتيبات الامنية لاستقبال اعياد الميلاد المجيدة مشيرا الى ان الاوضاع ببيت لحم امنة ومستقرة على مختلف الاصعدة.

و اكد المحافظ حميد في مؤتمر صحفي عقده في دار المحافظة اليوم الاثنين، إن الهدوء والاستقرار يسودان المحافظة، حيث تجري فعاليات و احتفالات يومية بمناسبة أعياد الميلاد، رغم اجراءات الاحتلال الإسرائيلي وانتهاكاته شبه اليومية بحق شعبنا وأرضه ومقدساته.

وأضاف أن شعبنا صامد خلف قيادته من أجل مواجهة كل ما يحاك من مؤامرات واعتداءات تستهدف الدولة والمقدسات وصمود شعبنا وحريته على أرضه، مشيراً إلى أن ما يجري في رام الله وبيت لحم يستهدف المشروع الوطني الفلسطيني.

واشار المحافظ حميد إلى أن جميع مؤسسات بيت لحم تخاطب القنصليات والسفارات والاتحادات الكنسية في العالم وتزودها بالمعلومات والأرقام والتقارير، التي تؤكد سير الأمور بالشكل المطلوب بخصوص حالة الامن لاستقبال الحجيج وشيوع سيادة الأمن والاستقرارببيت لحم.

وأكد المحافظ أن الادعاءات الإسرائيلية لن تفلح في تخفيض عدد السياح والزوار، وان الاستيطان والاعتقال والهدم والحواجز ومنع حرية الحركة، ستفشل في تركيع شعبنا مشددا على ان شعبنا يسعى للحياة ما استطاع اليها سبيلا.

من جانبه، قال مدير شرطة محافظة بيت لحم العميد علاء الشلبي، إن الشرطة اعتمدت الخطة المرورية المنوي تنفيذها لتأمين أعياد الميلاد لتسهيل حركة السير ومنع حدوث الاختناقات المرورية وتقديم التوصيات لرؤساء البلديات بإحداث بعض التعديلات على الشوارع.

وأشار إلى أن الشرطة كثفت من نشاطاتها في الفترة الأخيرة حيث تمكنت من القبض على المتهم الرئيسي في عدة سرقات في مدينة بيت ساحور، وحررت 2652 مخالفة مرورية خلال شهر تشرين الثاني/ نوفمبر، وتعاملت مع 138 قضية مخدرات منذ مطلع العام الجاري.

واكد العميد شلبي على ان هذه الاجراءات والنتائج التي تمثلت بالقاء القبض على متهم رئيسي باعمال السرقة تؤكد قدرة الشرطة والاجهزة الامنية على الحفاظ على ممتلكات المواطنين مشددا على ان هناك متابعة متواصلة لخدمة مدينة مهد السيد المسيح.

Print Friendly, PDF & Email