بيسكوف: عقد بيع “إس-400” لتركيا في مرحلة التنفيذ الآن وسوف يستمر

موسكو/PNN- أعلن السكرتير الصحفي للرئيس الروسي، دميتري بيسكوف، أن إمكانية بيع منظومات الدفاع الجوي الأمريكية لتركيا غير مرتبط بإرسال المنظومة الروسية “إس-400″، وسوف يستمر تنفيذ العقد مع روسيا.

وقال بيسكوف: “هذه ليست عمليات مرتبطة، فنحن ننفذ تلك الاتفاقيات القائمة بالفعل لدينا مع الزملاء الأتراك. تعلمون أن المشروع والعقد بشأن “إس-400” في مرحلة التنفيذ وسوف يستمر “.

وأكد بيسكوف أن لا سبب يدعو لعدم الثقة بتركيا من ناحية عدم الكشف عن معلومات حساسة للولايات المتحدة، تتعلق بالمنظومات الصاروخية الدفاع الجوية الروسية.

وقال في هذا الصدد: “عادة يتصاحب تنفيذ التعاون العسكري التقني لروسيا الاتحادية مع باقي الدول بالتزامات قانونية بشأن عدم كشف فئة معينة من المعلومات، المعلومات الحساسة المرتبطة بهذا التعاون. هناك التزامات كهذه على الجانب التركي”.

وكانت قد وافقت وزارة الخارجية الأمريكية على إمكانية بيع مجموعات صواريخ “باتريوت” المضادة للصواريخ إلى تركيا في وقت سابق.

وحددت وكالة التعاون الدفاعي والأمني التابعة لوزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) قيمة الصفقة الممكنة بـ3.5 مليار دولار.

وأوضح البنتاغون أن تركيا تنوي استخدام أنظمة صواريخ “باتريوت” لتعزيز دفاعاتها المضادة للصواريخ والمحافظة على سلامة أراضيها ودرء الأخطار الإقليمية.

وكانت تركيا أبدت الرغبة في شراء 4 مجموعات “باتريوت” تضم 20 قاذفا للصواريخ و80 صاروخا.

Print Friendly, PDF & Email