حماس تنفي أقوال مبارك حول مشاركتها في ثورة 2011

غزة/PNN- نفت حركة حماس، اليوم السبت، بشكل قاطع ما ورد في شهادة الرئيس المصري المخلوع محمد حسني مبارك، بشأن إرسال حركة حماس 800 عنصراً إلى القاهرة لإطلاق سراح السجناء المصريين والفلسطينيين والعرب من السجون المصرية خلال ثورة يناير 2011.

واستهجنت حركة حماس في تصريح صحفي لها، الإصرار على الزج بالحركة في قضايا تتعلق بالشؤون الداخلية المصرية.

وجددت الحركة التأكيد على التزامها التام بسياستها القائمة على عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول، ومنها مصر.

Print Friendly, PDF & Email