الاسيران ابو سرور يدخلان عامهما الـ 27 في سجون الاحتلال‎

بيت لحم/PNN- دخل الاسيران محمود جميل حسن ابوسرور وناصر حسن عبد الحميد ابو سرور من مخيم عايدة شمال مدينة بيت لحم، اليوم السبت، عامهما الـ 27 على التوالي داخل سجون الاحتلال.

واعتقل الاسيران ابوسرور في 5/1/1993 ومحكومان بالسجن المؤبد مدى الحياة، بعد اتهامهما بالمشاركة في قتل ضابط اسرائيلي في جهاز الشاباك “حاييم نحماني” برفقة ابن عمهما الشهيد ماهر ابو سرور من ذلك العام.

وتمكن الاسير محمود خلال فترة اعتقاله، من الحصول على درجة البكالوريوس ومن ثم درجة الماجستير في العلوم السياسية من الجامعة العبرية المفتوحة، بتخصص دراسات إسرائيلية.

ونشرت اسماء الأسيرين سابقا، عبر وسائل الاعلام ضمن الدفعة الرابعة من صفقة احياء المفاوضات بين الجانبين الاسرائيلي والفلسطيني من شهر آذار قبل عدة اعوام والتي كانت تضم 32 اسيرا.

واستعد ذوو الاسيرين حينها لاستقبالهما، وحضروا لذلك العديد من الفعاليات والترتيبات قبل امتناع الاحتلال عن اطلاق الدفعة الرابعة كاملة من قدامى الاسرى، مما اصاب ذويهم بالاحباط.

وتوفيت والدة الاسير محمود الحاجة صبحة عبد العزيز ابوسرور، بتاريخ 16/8/2014 بعد تدهور حالتها الصحية.

Print Friendly, PDF & Email