الرئيس يصدر توجيهاته لوزير الصحة بالعمل على توفير كل ما يلزم للأسير المحرر الشراونة لاستكمال علاجه

الخليل /PNN- زار وزير الصحة جواد عواد، مساء اليوم الاثنين، بتوجيهات من رئيس دولة فلسطين محمود عباس، ورئيس الوزراء رامي الحمد الله، الأسير المحرر جلال الشراونة ( 20 عاماً)، في منزله ببلدة دير سامت جنوب الخليل، واطمأن على صحته واطلع على احتياجاته الطبية لاستكمال علاجه.

وتم خلال اللقاء إجراء مكالمة هاتفية من رئيس الوزراء رامي الحمد لله للأسير الشراونة، ناقلاً له تحيات الرئيس محمود عباس، وأمنياته بالشفاء العاجل، واطمأن على صحته واطلع على احتياجاته الطبية.

وشدد وزير الصحة على أن هناك تعليمات من الرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء رامي الحمد الله بالعمل على توفير كل ما يلزمه لاستكمال علاجه.

ورافق عواد في زيارته، نائب نقيب الأطباء خالد السراحنة، ونقيب العلاج الطبيعي محمد عمرو، وعضو إقليم جنوب الخليل عواد مليحات، وممثل مفوضية العلاقات العربية والصين الشعبية ماهر النمورة، ومستشار وزير الصحة فوزي الرجعي، وكان في استقبالهم والد الأسير الشراونة، ورئيس بلدية دير سامت، وعضو إقليم الجنوب إياد ريان، وعدد من وجهاء المنطقة.

وكان الاحتلال الإسرائيلي قد أفرج عن الأسير جلال الشراونة منتصف الشهر الماضي بعد أن قضى أكثر من 3 سنوات في سجون الاحتلال، تعرض خلالها لسياسة الإهمال الطبي، ما أدى إلى بتر إحدى ساقيه.

Print Friendly, PDF & Email