برلين: عرض فيلم “يوم في بيت جالا”

برلين /PNN- عرضت سفارة دولة فلسطين لدى ألمانيا فيلم “يوم في بيت جالا”، للمخرجتين الألمانيتين كلاوديا كوك وكوردولا جاريدو، ضمن أمسية ثقافية نظمتها في العاصمة برلين.

وحضر الأمسية، رئيس اتحاد التوأمة بين مدينتي بيت جالا وبيرغش جلادباخ، وأكسل بيكر وهو من الشخصيات الفاعلة لإنجاح علاقة التوأمة بين المدينتين، والعديد من الشخصيات الفنية والثقافية ومجموعة من مخرجي الأفلام الوثائقية الألمان والعرب.

وقالت سفيرة فلسطين لدى ألمانيا خلود دعيبس إن الفيلم يعرض الحياة اليومية لأهالي بيت جالا بطريقة مؤثرة وحيوية ومنوعة، تطرقت للأوضاع السياسية التي يتعرض لها شعبنا تحت الاحتلال، وعزيمته وإصراره على البقاء وممارسة حياته اليومية.

وأشادت بمشروع التوأمة بين مدينتي بيت جالا وبيرغش جلادباخ، وأهمية التعاون لكلا الطرفين على المستوى السياسي، والثقافي، والحضاري، والاجتماعي، والأكاديمي.

بدوره، تطرق بيكر لأهمية مشروع التوأمة بين المدينتين، والتعاون من النواحي الثقافية والحضارية والأكاديمية والعلمية والسياسية على غرار التوأمة بين مدينتي بيت لحم وكولونيا، حيث وصل عدد المدن الفلسطينية التي تربطها علاقات توأمة وتعاون مع المدن الألمانية إلى أربع عشرة مدينة.

وقال إن اختياره لبعض شخصيات الفيلم كان له أهمية في الحصول على التنوع الاجتماعي الذي يشمل جميع الفئات في المدينة، وتمثل تنوع وشمولية الحياة الاجتماعية فيها.

Print Friendly, PDF & Email