اللحام : نثمن تقاطع التجمع الديمقراطي مع دعوة الرئيس للانتخابات

بيت لحم/PNN– ثمن عضو المجلس الثوري لحركة فتح محمد اللحام دعوة التجمع الديمقراطي الفلسطيني لإجراء انتخابات فلسطينية .

وجا تصريح اللحام في لقاء عقد ظهر اليوم مع كادر الحركة في مقر اقليم فتح بيت لحم استعرض به قرارات المجلس الثوري في دورته الاخيرة .
وتناول موضوع تشكيل حكومة جديدة والمشاورات الجارية من قبل قيادة الحركة بهذا الشأن .

وقد ثمن اللحام دعوة التجمع الديمقراطي الذي يضم بعض فصائل العمل الوطني واصفا ذلك بانه تقاطع مع دعوة الرئيس وقيادة الحركة بضرورة اجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية وكذلك للمجلس الوطني واصفا تعطيل ذلك بالكارثة .

وأوضح اللحام ان دعوة فتح للانتخابات لا تقف عند الأقوال او الاستهلاك بل هي تفخر بانها عملت وذهبت الى ذلك في الأعوام 1996 و2006 وكذلك على مستوى البلديات في حين تذهب حماس لتعطيل ذلك وهي التي لم تسمح بانتخابات بلدية بالقطاع ولا حتى بانتخابات مجلس طلبة مما يقوض المشروع الوطني المستهدف بشراسة في هذه المرحلة .

وأشار اللحام الى التناغم الواضح بين بعض الأطراف الداخلية مع مخططات الادارة الامريكية وحكومة نتنياهو في الاستهداف من خلال الطعن والتشكيك بالشرعية الفلسطينية وبالرئيس ابو مازن وبشكل مكشوف لم يعد خافي على احد وبأهداف مشتركة تتمثل في حصر المشروع الوطني الفلسطيني بدويلة او إمارة بقطاع غزة .
ونوه اللحام للمفارقات الجارية حاليا والمتمثلة بالحصار المالي على السلطة الفلسطينية والضغط والتهديد الامريكي والصهيوني على اَي طرف يحاول المساعدة بينما تحمل ملايين الدولارات بعربات عسكرية احتلالية تنقل لحركة حماس في قطاع غزة .

وفيما يتعلق بالشتات قال اللحام ان الشتات الفلسطيني يشكل الذخيرة والحاضنة الاستراتيجية للثورة الفلسطينية وهو العمق والمخزون والإسناد الذي تعول عليه حركة فتح التي تجد فيه الالتفاف حول برنامجها السياسي والوطني بعد ان كشف شعبنا سريعا محاولات التجارة به كما حدث في سوريا ولبنان ومصر وبالتالي فان اماكن الشتات بما فيها امريكا اللاتينية والساحة الأوروبية والعربية تنبض بالهوية الوطنية وتتمسك بالمنظمة وأسقطت كل المشاريع المشبوهة .

واختتم اللحام حديثه بان فتح تثمن وتتلقف اَي تقاطع وتناغم مع دعوة الرئيس والقيادة لإجراء الانتخابات في ظل استماتة حماس بإجهاض كل المحاولات الديمقراطية لاستنهاض واقعنا ولا مستفيد من ذلك سوى الاحتلال والإدارة الامريكية .

Print Friendly, PDF & Email