ليبرمان يطالب بالعودة لاغتيال القيادات داخل قطاع غزة

بيت لحم/PNN- قال وزير الحرب الإسرائيلي السابق أفيغدور ليبرمان، “من يتابع شبكات التواصل الاجتماعي لدى آلاف الفلسطينيين سيجد هناك تأييد كبير للشاب عرفات ارفاعية لقتله المستوطنة أوري انسباخر”.

وأضاف ليبرمان وفق ما نشره موقع المستوطنين: “في إحدى المنشورات كتب أحد الفلسطينين (الله معاك يجب دعم أسرة الشاب عرفات إن تم هدم منزله، قتل المستوطنة أمر مبرر لأنها مجندة”.

وأشار ليبرمان، إلى أن الشاب عرفات ينتمي لحمولة مناصرة لحركة حماس، لافتًا أن العملية تمت بموافقة حماس، لذلك يجب علينا العودة لسياسة الاغتيالات داخل قطاع غزة والمصادقة على قانون إعدام منذي العمليات، وإعدام الشاب عرفات ارفاعية.

يشار إلي أن أفيغدور ليبرمان خلال تواجده كوزيرًا للحرب داخل حكومة نتنياهو لم يدلي بأي تصريح للعودة لسياسة الاغتيالات، لكن بعد استقالته من الحكومة عاد ليطالب بالعودة لسياسة الاغتيالات كنوع من الحملة الدعائية لحزبه “اسرائيل بيتنا”.

Print Friendly, PDF & Email