الرئيس الإيراني الأسبق يكشف سبب عزله من منصبه

طهران/PNN- كشف أبو الحسن بني صدر، أول رئيس منتخب في تاريخ إيران عن حقيقة “عزله” من منصبه.

وقال بني صدر لـ”إندبندنت عربية” إنهم “كانوا يرون أنني لست ثوريا، كانوا قد حذروا الخميني من أنه مع انتهاء الحرب الإيرانية العراقية سيتوجه بني صدر على دبابة إلى طهران ولن تصمد أمامه، لذلك يجب القضاء عليه سريعا، وأقنعوه في نهاية المطاف بإنهاء حكمي”.

وأضاف بني صدر: “إذا ما انتهت الحرب في السنين الأولى كان قادة النظام يواجهون صعوبة في إعادة بناء الاستبداد السابق”.

وتابع الرئيس الإيراني الأسبق أن مؤسس النظام الإيراني كان يطمح لتشكيل “هلال شيعي” في المنطقة.

وتولى أبو الحسن بني صدر رئاسة إيران في انتخابات رئاسية تلت الثورة الإيرانية، وذلك من فبراير/شباط 1980 وحتى يونيو/حزيران 1981، ثم تم عزله من منصبه لخلافات مع الخميني.

المصدر: وكالات.

Print Friendly, PDF & Email