أخبار عاجلة

20 قتيلا بانفجار لغم من مخلفات “داعش” بسلمية السورية

دمشق/PNN- قتل أكثر من 20 مدنيا جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات تنظيم “داعش” الإرهابي في منطقة وادي العذيب بريف سلمية السورية، وفق ما أعلنت وكالة أنباء النظام السوري(سانا).

وقالت وكالة أنباء النظام أن 24 مدنيا قتلوا جراء الانفجار قبل أن تعدل الحصيلة إلى أكثر من 20. وانفجر لغم في منطقة مجاورة في وقت سابق هذا الشهر، ما أسفر عن مقتل سبعة أشخاص.

ونقلت “سانا” عن مصدر في قيادة شرطة حماة التي تتبع لها سلمية والخاضعة لسيطرة النظام، بأن “لغما أرضيا من مخلفات “داعش”، انفجر بسيارة كانت تقل عمالا من أهالي قريتي البستانة وسرحة في منطقة وادي العذيب بريف سلمية إثناء البحث عن الكمأة ما تسبب بمقتل أكثر من 20 مدنيا”. ولفت المصدر إلى أنه تم نقل جثامين القتلى إلى مشفيي سلمية الوطني وحماة. وأضافت أن العمال الذين استهدفت تفجير الأحد كانوا في طريقهم لجمع فطر الكمأ الصحراوي.

طُرد التنظيم من جميع الأراضي التي كانت خاضعة لسيطرته في سورية والعراق المجاورة، لكن المسلحين تركوا وراءهم عددا لا يحصى من القنابل والألغام، ولم يتم بعد تطهير مناطق كبيرة.

وتحاصر قوات سورية الديمقراطية، المدعومة من واشنطن، مقاتلي “داعش” الآن في منطقة صغيرة بالقرب من الحدود العراقية. ويقدر بأن 300 مسلح محاصرون في قرية الباغوز على نهر الفرات.

وفر آلاف المدنيين من المنطقة التي كان يسيطر عليها المسلحون في الأسابيع الماضية، فيما فاجأ تواجد عدد كبير من المدنيين، وربما من بينهم قادة في التنظيم المسلح في الباغوز، قوات سورية الديمقراطية وأبطأ الإعلان المتوقع عن الهزيمة الإقليمية لـ”داعش”.

Print Friendly, PDF & Email