بعد الموقف الامريكي: قادة المستوطنين يطالبون نتنياهو اعلان السيادة على الضفة لانه لن يترك اي امل للفلسطينين بدولة 

بيت لحم/ترجمة خاصة PNN/ بعد الاعلان العنصري الامريكي اليوم بشطب مصطلح اراضي محتلة عن الضفة الغربية و الجولان السوري عبر قادة المستوطنين عن سعادتهم بهذا الموقف الامريكي وطالبوا باعلان السيادة الاسرائيلية على الضفة الغربية.

ونقلت مواقع اعلامية عبرية عن قادة المستوطنين في غوش عتصيون مساء اليوم قولهم ان اي حكومة اسرائيلية سواء كانت الحالية او القادمة مطالبة اليوم باعلان السيادة الاسرائيلية الكاملة على هذه الاراضي الاسرائيلية التي حررها الجيش الاسرائيلي عام 1967 لان اعلان السيادة سينهي اي طموح وامل للعدو الفلسطيني باقامة دولته.

وقال رئيس مجلس مستوطنات غوش عتصيون الاقليمي شلومو نيمان إن تطبيق السيادة لن يترك الأمل للعدو حيث رحب بالتقرير الذي افاد أن وزارة الخارجية الأمريكية أزالت في تقرير جديد لها مصطلح “الأرض المحتلة” في إشارة إلى مرتفعات الجولان الإسرائيلية والضفة الغربية.

واضاف نيمان “لقد فهمت القوة العظمى العظيمة والمهمة في العالم بالفعل ما يصعب على اليسار في إسرائيل استيعابه ومفاده انه في حرب الأيام الستة ، حررنا أرض الوطن الاسرائيلي من الاحتلال العربي ، وليس العكس كما يدعي.

وكانت تقارير اعلامية عبرية وغربية امريكية قد اشارت الى ان وزارة الخارجية الامريكية شطبت اليوم من تقارير لها مصطلح اراضي محتلة عن الضفة الغربية والجولان والتي تصنف وفق القانون الدولي على انها اراضي عربية محتلة يتوجب على اسرائيل الانسحاب منها.

Print Friendly, PDF & Email