الاحداث تتصاعد : هيئة الاذاعة تدين اختطاف ميليشيا “حماس” لمديرها العام في قطاع غزة

رام الله/PNN -أدانت الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون، اختطاف ميليشيا “حماس” مدير عام الهيئة العامة في المحافظات الجنوبية رأفت القدرة من منزله في غزة، واصفة هذه الجريمة بأنها عمل من أعمال العصابات المنظمة، وتجاوز لكل الخطوط الحمر.

وطالبت الهيئة، في بيان لها، مساء اليوم السبت، بالإفراج الفوري عن القدرة، وعن كافة المعتقلين، وتحديدا الصحفيين، مؤكدة أنها ستتابع هذا الموضوع على كافة المستويات الداخلية والخارجية.

وأضافت أن حركة “حماس” لم تكتف بكل الجرائم التي ارتكبتها طوال الفترة الماضية في القطاع من قتل واختطاف وقمع للحريات العامة وللصحفيين ولمنظمات حقوق الإنسان، بل وصل بها الأمر إلى ارتكاب هذه الجريمة التي لن نمر عليها مرور الكرام.

وطالبت الهيئة، كافة المنظمات الدولية والمؤسسات الحقوقية والنقابات والاتحادات ذات الصلة بالتحرك الفوري لوقف هذه الجرائم ولمحاكمة مرتكبيها الذين يتسترون تارة بالدين وتارة بالمقاومة.

ويذكر أن طواقم الهيئة العامة لتلفزيون في قطاع غزة تمنع من قبل ميليشيا “حماس” من القيام بواجبها الصحفي لنقل معاناة أبناء شعبنا في غزة، كما تعرض مقر الهيئة للتدمير والخراب في الرابع من شهر كانون الثاني الماضي على أيدي ميليشيا “حماس” وأتباعها.

Print Friendly, PDF & Email