جامعة بيرزيت ووزارة الثقافة توقعان اتفاقية لتطوير مساق في الصحافة الثقافية

رام الله/PNN – وقعت جامعة بيرزيت ممثلة برئيسها د. عبد اللطيف أبو حجلة، ووزارة الثقافة ممثلة بوزير الثقافة د. إيهاب بسيسو، اليوم الخميس 4 نيسان 2019، اتفاقية لتمويل تأليف وتطوير مساق الصحافة الثقافية من خلال مركز تطوير الإعلام في الجامعة، لاعتماد تدريسه في الجامعات الفلسطينية التي تدرّس البكالوريوس ودبلوم الصحافة والإعلام، والعمل سويّاً على محاولات إدخال المساق في الخطط التدريسية للجامعات والكليات.

ويأتي توقيع هذه الاتفاقية التي جاءت بحضور نائب رئيس الجامعة للشؤون المجتمعية د. عاصم خليل، ومديرة مركز تطوير الإعلام أ. نبال ثوابتة، وأستاذ الإعلام أ. صالح مشارقة، وأ. لبنى عبد الهادي وأ. تينا رفيدي من مكتب العلاقات العامة، ضمن الرؤية المشتركة للوزارة وجامعة بيرزيت في تطوير قدرات طلبة الإعلام في المجال الثقافي، للنهوض بالصحافة الثقافية في فلسطين.

وقال د. أبو حجلة إن هذه الاتفاقية تأتي في إطار التعاون الدائم مع وزارة الثقافة، وتؤكد على حرص جامعة بيرزيت على النهوض بالحالة والمشهد الثقافي، وتعزز دورها الريادي في خدمة المجتمع المحلي وقطاعاته.

وأشاد د. أبو حجلة، بدور الوزارة الحيوي والهام في دعم الفعاليات الثقافية والفنية في جامعة بيرزيت، وفي مختلف الحقول والمجالات ذات العلاقة، وبما تحققه الوزارة من إنجازات على مختلف المستويات، لافتاً إلى أن من شأن هذه الاتفاقية تعزيز الشراكة والتعاون المتواصل ما بين الجامعة والوزارة بما يخدم المشهد الثقافي.

من جهته، تحدث د. بسيسو عما يعانيه الإعلام الفلسطيني من قصور تجاه الأنشطة الثقافية، مبيناً دور الإعلام الثقافي في صناعة الأفكار الإعلامية والقيام بدور الفعل الثقافي من خلال مضامينه الثقافية، والحضور الثقافي المواكب للأحداث المحلية والدولية. وشدد د. بسيسو على أهمية تعزيز الدور الثقافي الريادي للجامعات الفلسطينية، التي حققت وتحقق حضوراً مميزاً على صعيد النهوض بالمشهد الثقافي، وتعزيز حضور المؤسسات الأكاديمية في هذا المشهد.

Print Friendly, PDF & Email