تشييع جثمان القائد الوطني والقومي د.صبحي غوشة بعمان

رام الله –عمان / PNN – شيعت جماهير شعبنا في العاصمة الأردنية عمان ، اليوم الأربعاء ، وبمشاركة ثلة من القيادات الوطنية الفلسطينية والأردنية، وأهالي الفقيد ، وجبهة النضال الشعبي الفلسطيني ، جثمان القائد الوطني والقومي الكبير القائد المؤسس الأول لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني ، ابن القدس البار المفكر وطبيب الفقراء د. صبحي غوشة ، وذلك ليوارى الثرى في مقبرة سحاب .

وقال الأمين العام لجبهة النضال الشعبي عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د. أحمد مجدلاني خلال تأبين القائد د.غوشة ، لقد فقدت فلسطين والقدس العاصمة رجلا من رجالها المخلصين الأوفياء ، هذا القائد الذي كان أخر عضو بأمانة العاصمة القدس ، اليوم نفتقده وتفتقده العاصمة ، في ظروف صعبة واستثنائية تمر بها ، كما افتقدنا القائد المؤسس د. سمير غوشة الأمين العام للجبهة الذي حمل راية النضال بعد د.صبحي وكان وحدويا وقائدا وطنيا ، أحب القدس وأحبته ، وكان من المدافعين عنها على طريق الحرية والاستقلال.

وتابع د. مجدلاني المؤسس الأول لجبهة النضال والذي حمل راية النضال ضد الاحتلال من قلب العاصمة القدس، ومضى مدافعا عن قضية شعبنا ،وامضي حياته في سبيل القدس طبيا ومدافعا، ومؤسسا للعديد من الجمعيات التي تعنى بتعزيز المواطن المقدسي، و مؤسس الهيئة الإدارية لجمعية المقاصد الخيرية 1954- 1966 ومستشفى المقاصد الخيرية وعضو أمانة القدس العاصمة.

وأشار د. مجدلاني أن الجبهة فقدت المؤسس الأول ولكنها ستبقى على بوصلة النضال نحو القدس العاصمة التي انطلقت منها بقيادة د. صبحي غوشة ، ومن بعده القائد د.سمير ، وأن تلك الأمانة سنحافظ بالوفاء عليها ، حتى إقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس .

واستذكر د. مجدلاني مسيرة العطاء للدكتور صبحي غوشة ، الذي أسس وترأس الهيئة الإدارية لجمعية المقاصد الخيرية 1954 1966 وأنشأ مستشفى المقاصد الخيرية، فاز بأعلى الأصوات في انتخابات مجلس أمانة القدس عام 1963،ويعد الراحل من مؤسسي وقيادات حركة القوميين العرب في الأردن وقد تم اعتقاله 1957 ـ

واختتم هذا الوطني الشجاع رحل ولم ترحل مبادئه وأفكاره ورؤاه ، فقد ظل المناضل الكبير وفياً ، صادقاً وشجاعاً ، وثائراً في مواجهة قوى الأعداء ، وقوى الإمبريالية العالمية ، وقوى الاستسلام ، قابضاً على الجمر ، وعلى المبادئ التي آمن بها وناضل من أجلها ومن أجل فلسطين ، كل فلسطين.وأعلنت الجبهة عن إقامة بيت عزاء للراحل يوم الأحد الموافق 5/5/2109 ، في قاعة سليم أفندي بمدينة البيرة .

Print Friendly, PDF & Email