بالفيديو:مركز غراس يكرم كوكبة من معلمي ومعلمات عن تلقيهم التدريب على منهج جوهر التعلم التابع لبرنامج التأهيل الميداني

بيت لحم/ PNN- كرم مركز غراس الثافي في مدينة بيت لحم التابع لجمعية بيت لحم العربية للتأهيل اليوم الخميس، كوكبة من معلمي ومعلمات المرحلة الأساسية ورياض الأطفال في الريف الشرقي والغربي لمدينة بيت لحم، عن تلقيهم التدريب على منهج جوهر التعلم  الذي استهدف ٣ مدارس حكومية و ٧ من رياض الأطفال ضمن برنامج التاهيل الميداني، بحضور ممثلي عن مديرية التربية والتعليم بالمحافظة ورئاسة جمعية بيت لحم العربية للتأهيل.

قال موسى درويش رئيس مجلس إدارة الجمعية العربية للتأهيل إن  جمعية بيت لحم العربية للتأهيل واحد من أهم  أهدافها تطوير التعليم والتعامل مع التربية، والجمعية من البداية عملها كان يتسم بالتحدي، وفي هذا اليوم حصاد من حصادات التحدي التي حققها مركز غراس.

وأضاف درويش:” والمركز يخرج في كل سنة عدد من المعلمين والمعلمات للتعامل مع الطفل، لان الطفل ملك العالم أولا ، ويجب أن يهيأ للدخول للمدرسة”.

وقالت ابتسام زغير مديرة مركز غراس الثقافي إن التكريم اليوم لمعلمات المدارس ورياض الاطفال لقرى بيت لحم ضمن برنامج التأهيل الميدني على منهج جوهر التعلم،حيث يركز هذا المنهج  على ان الطفل جوهر التعلم، كما ويهتم ايضا بمراحل تطور الطفل والتعلم النشط ، ومراعاة الفروق الفردية للطفل.

وأضافت زغير:” وهذا البرنامج بدعم من كريتاس سويسرا، بدأ تطبيقه بعام 2017 ولغاية الآن وسنكمل بالسنوات القادمة، والهدف منه تحسين التحصيل الاكاديمي للأطفال، ويركز على النواحي السلوكية عندهم”.

ومن جهته قال معاوية عواد رئيس قسم الارشاد التربوي والتربية الخاصة في مديرية التربية والتلعيم بمحافظة بيت لحم:”  نحن نؤمن كوزارة تربية وتعليم في بيت لحم بالشراكة مع المؤسسات الاهلية والخاصة العاملة في المجتمع المحلي التي تهتم بتوفير بيئة تعليمية مناسبة وملائمة”.

واضاف:” الشراكة مع مركز غراس الثقافي التابع لجمعية بيت لحم العربية للتأهيل شراكة قديمة، المشروع الذي نحن بصدده جوهر التعلم هو ادخل تكنيكات جدية واساليب حديثة ووسائل لتحيق هدف بكيفية توصيل المعلومة، والتركيز على الاطفال من رياض الاطفال للصف الثاني ليتم بنائهم بالطريقة الصحيحة وتطوير مهاراتهم الاكاديمة والتربوية والسلوكية”.

واضاف عواد:” هذا المشروع يركز ايضا على المهارات الحياتية التي تلزم الاطفال وتطوره، وتطوير وسائل المعلمين والمعلمات، وبالتالي تم تدريب اكثر من 80 معلم ومعلمة في 6 مدارس حكومية ورياض الاطفال، المخرجات كانت ايجابية جدا بإحداث تغيير بالاسلوب والوسيلة المستخدمة”.

واثنت نسرين ذويب مديرة مدرسة حطين الاساسية المختلطة على التغيير الكبير الذي احدثه البرنامج على المستوى المادي اولا، واضافت:”  حيث تم تزويدنا بالدعم المالي بحكم ان المدرسة مستأجرة من ناحية توفير بيئة صفية سليمة، ومن ناحية الاكاديمية بكيفية التعامل مع الفروقات الفردية مع الطلبة، واكتشاف نقاط القومة، وكيفية ترجمة المشروع على ارض الواقع عند المعلمات من ناحية تقبلهم للبرنامج .

وشكرت سارة ردايدة مديرة روضة زهور العبيدية  على هذا المشروع الذي أثر تأثير ايجابي كبير على المعلمات والاطفال، وأضافت:”  كان البرنامج منظم ويحتوي على أساليب متنوعة .

Print Friendly, PDF & Email