عريقات: تقرير العنصرية الإسرائيلي انحطاط وعار على الانسانية والاحتلال اعلى مراحل الفساد

رام الله/PNN- أعرب أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات عن صدمته لما اشتمل عليه تقرير نشرته “تايمز أوف إسرائيل”، وما تضمنه من تصريحات وتعليمات الحاخامات في إسرائيل إلى الطلبة قبل التجنيد في المدارس الدينية، من توجيهات وتعبئة للتطرف الديني والتحريض ضد الشعب الفلسطيني، وما يزرعونه ليصبح التلاميذ أكثر تطرفا وعنصرية ضد شعبنا، حيث يصل التحريض الى حد الحث وإجازة الإبادة للفلسطينيين ويبررون شيطانية فكر هتلر والنازية .

وقال عريقات في بيان صدر عنه، اليوم الخميس، إن الحكومة الإسرائيلية تتحمل المسؤولية الكاملة، وكذلك هناك مسؤولية على المجتمع الدولي لحماية شعبنا الفلسطيني من هذا التطرف والانحطاط والتحريض على إبادة شعبنا الأمر الذى يعتبر عارا على الإنسانية، في ظل استمرار الاحتلال الذي يشكل أعلى مراحل الفساد والإفساد مع وجود من يريد أن يبقي الشعب الفلسطيني تحت الاحتلال الاسرائيلي، من خلال القول “التفكير خارج الصندوق”.

وتطرق التقرير الى اعترافات علنية لعدد من الحاخامات بأنهم يؤمنون بالعنصرية، ودعوتهم علانية وحثهم على استعباد العرب، حيث قاموا بتعليقات مهينة وعنصرية حول العرب، ودافعوا عن رؤية أدولف هتلر للعالم، وتعزز علانية التفوق اليهودي.

وتظهر التسجيلات التي شملها التقرير مدربين في أكاديمية ما قبل التجنيد في مستوطنة بالضفة الغربية، يروجون علانية للتفوق اليهودي؛ ويقول الخامات “إن العرب يريدون العيش تحت الاحتلال الإسرائيلي بسبب الدونية الوراثية لديهم، ويرغبون ان يكونوا عبيدا”.

ونشرت أخبار القناة الإسرائيلية 13 الاثنين الماضي، تسجيلات (مرفقة صوتا وصورة) يمكن خلالها سماع الحاخام اليعازر كشتائيل، رئيس أكاديمية بني ديفيد في إيلي، يدعو إلى استعباد غير اليهود “الاغبياء والعنيفين” بسبب دوريتهم الجينية.

وأضاف الحاخام المتطرف: “نحن محاطون بشعوب تعاني من مشاكل وراثية، اسأل عربيا بسيطا “أين تريد أن تكون؟” يريد أن يكون تحت الاحتلال، يريد أن يكون عبدا لماذا؟ لأن لديهم مشاكل وراثية وانحطاط في جيناتهم، فهم لا يعرفون كيفية إدارة بلد ما، ولا يعرفون كيفية القيام بأي شيء، انظر اليهم” ويؤكد كاشتيل ايمانه بالعنصرية ضد غير اليهود.

Print Friendly, PDF & Email