قافلة أميال من الابتسامات (36) تصل غزة للإطلاع على الواقع الصحي والإنساني وآثار العدوان

غزة/PNN/ وصل وفد قافلة أميال من الابتسامات الـ (36) إلى قطاع غزة قبل قليل عبر معبر رفح البري، بمشاركة 41 متضامناً عربيا وإسلامياً وأوروبياً.

ومن المقرر أن يزور الوفد المؤسسات والمباني التي دمرتها طائرات الاحتلال الإسرائيلي مؤخراً، إلى جانب زيارة المستشفيات للإطلاع على الوضع الإنساني والصحي فيها.

وقال رئيس القافلة الدكتور عصام يوسف إن الوفد يضم متضامنين من ماليزيا والأردن والكويت وجنوب أفريقيا وبريطانيا والسويد وهولندا.

وأكد يوسف أن الوفد سيطلع على الواقع الصحي والإنساني والمعيشي في غزة في ظل استمرار الحصار والإغلاق الإسرائيلي، والاعتداءات التي تطال المنازل والمؤسسات والمراكز المختلفة.

وشدد يوسف على أن دورهم نقل رسالة غزة للعالم، ومحاولة حشد الدعم والتأييد والمساندة للشعب الفلسطيني في ظل محاولات الاحتلال تشويه الصورة وتغيير الحقائق.

وكانت كميات من الأدوية والمحاليل الطبية ضمن قافلة أميال من الابتسامات وصلت قطاع غزة الأسبوع الماضي.

وأكد يوسف أن كمية الدواء التي دخلت تعد الشحنة الأولى من المساعدات التي ستدخل ضمن القافلة، بتكلفة 100 ألف دولار، فيما من المقرر دخول كميات أخرى من المساعدات الطبية خلال الأيام القليلة القادمة.

وأشار يوسف إلى أن هذه الكميات جاءت بتبرع من مؤسسة KNRP الاندونيسية.

وشدد يوسف على أن القطاع في ظل ما يعانيه من حصار إسرائيلي وعقوبات فرضت عليه، يحتاج مزيداً من الدعم والمساندة وتقديم الرعاية له في مختلف المجالات وخاصة الصحي.

وأكد ضرورة تضافر الجهود الخيرية الإسلامية والعربية وأحرار العالم من أجل إعداد القافلة الإغاثية والتضامنية.

Print Friendly, PDF & Email