عشراوي تدعو الى تعزيز السلطة الرابعة وحمايتها وتطوير القوانين المتعلقة بحرية الرأي والتعبير

رام الله /PNN/ هنأت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د. حنان عشراوي الصحفيين الفلسطينيين في الوطن وخارجه، بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة الذي يصادف اليوم الجمعة، واشادت بجهودهم في تغطية الأحداث بمصداقية وشجاعة ومهنية، ودعت إلى تعزيز دور السلطة الرابعة، وحماية منظومة الإعلام وتطوير القوانين المتعلقة بحرية الرأي والتعبير للوصول إلى نظام عصري وديمقراطي تعددي.

وأكدت في بيان لها على ضرورة تدعيم الانفتاح الإعلامي والصحفي وصون الحريات على مختلف الأصعدة، وقالت: “إن نشر المعلومات بشفافية ودون قيود، وممارسة حرية الرأي والتفكير، باعتبارها أحد حقوق الإنسان الأساسية، هي الضامن الرئيس للحرية التي تتمتع بها الصحافة وحرية المواطن في ممارسة حقه في الوصول الى المعلومات”.

وشددت على أن مهمة الإعلام الفلسطيني ترتكز على صياغة خطاب إعلامي فلسطيني حر وجريء، يستند في جوهره إلى قواعد القانون الدولي وقواعد حرية النشر والفكر، إضافة الى دوره القائم على الرقابة والاصلاح الداخلي والبحث والاستقصاء والتحليل، ومهمته في فضح انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي وكشف سياساته العنصرية على جميع الأصعدة بما في ذلك اعتداءاته المتصاعدة ضد الصحفيين الفلسطينيين والأجانب، والمؤسسات الإعلامية.

ودعت عشراوي بهذه المناسبة الهيئات الدولية، والاتحاد الدولي للصحفيين، واتحاد الصحفيين العرب، بالعمل على توفير الحماية العاجلة للصحفيين الفلسطينيين وللمؤسسات الاعلامية المحلية والدولية ومحاسبة دولة الاحتلال ومساءلتها على اعتداءاتها الممنهجة على الاعلام والاعلاميين بهدف القضاء على الوجود الفلسطيني وإخماد صوت الخطاب الوطني الإنساني ومصادرة الرواية الفلسطينية، ومنع نقل الصورة الحقيقية لوجه الاحتلال وإرهابه المنظم ضد شعبنا الأعزل، والتغطية على ممارساته وجرائمه المخالفة لقواعد القانون الدولي والدولي الإنساني.

Print Friendly, PDF & Email