متابعة:ارتفاع عدد الاصابات في تجدد قصف الاحتلال على القطاع وصواريخ المقاومة توسع مداها

غزة/PNN – ارتفع عدد المصابين في العدوان الاسرائيلي المستمر على قطاع غزة، الى 8 ثمانية مواطنين على الأقل، عصر اليوم السبت.

وأفاد مصادر في القطاع ، بأن طائرات الاحتلال قصفت منذ الثانية ظهراً 24 موقعاً و6 أراضٍ زراعية، ومنزلين، ومركبة، في مختلف مناطق قطاع غزة، ما اسفر عن إصابة 8 مواطنين على الاقل بجروح مختلفة نقلوا على إثرها إلى عدد من المستشفيات.

ويواصل الطيران الحربي الإسرائيلي ومدفعية الاحتلال عمليات القصف على المواقع والأراضي وممتلكات المواطنين بين الفينة والأخرى، ما أدى إلى وقوع أضرار في ممتلكات المواطنين، إضافة الى بث حالة من الخوف في صفوف المواطنين.

واستشهد الشاب محمد نصير (22 عاما) اليوم، ليرتفع عدد الشهداء منذ يوم الامس الى خمسة، فيما سجلت اصابة اكثر من 51 مواطنا امس الجمعة، بنيران الاحتلال.

وواصلت المقاومة في القطاع اطلاق صواريخها تجاه البلدات الاسرائيلية القريبة من القطاع والمعروفة بــــ(غلاف غزة).

وتواصل إطلاق الصواريخ من قطاع غزة منذ صباح اليوم، السبت، وفي ساعات بعد الظهر تم توسيع مدى إطلاق الصواريخ.

وكانت قد انطلقت صافرات الإنذار عصر اليوم، السبت، في المجلس الإقليمي “يوآف”، ومجلس “لخيش” (منطقة قرية قبية المهجرة) ووادي الخليل (هشفيلاه) بما في ذلك “بيت شيمش” (عين شمس)، وأيضا “كريات ملاخي” و”بئير طوبيا” و”سديه يوآف”.

وبحسب التقارير الإسرائيلية فقد تم تفعيل منظومة “القبة الحديدية”.

وجاء أيضا أنه اسرائيلية اصيب في كريات جات ووصل مستشفى “برزيلاي” في عسقلان 12 شخصا وهم يعانون من حالات هلع وإصابات، وخاصة خلال عدوهم باتجاه المناطق الآمنة.

يشار إلى أنه بعد الرشقات الصاروخية، صباح اليوم، والتي أطلق فهيا أكثر من 100 اصروخ، قصف الجيش الإسرائيلي عدة أهداف في قطاع غزة تابعة لحركتي حماس والجهاد الإسلامي، أسفرت عن استشهاد شاب فلسطيني وإصابة 4 آخرين.

وكان قد قال مصدر في غرفة العمليات المشتركة لفصائل المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، في وقت سابق اليوم، إن الساعات القادمة ستكون “مؤلمة” لإسرائيل.

وأضاف المصدر أن “المقاومة لن تقف مكتوفة الأيدي، وسيكون هنا رد على الاستهداف المباشر للمواطنين الفلسطينيين، حيث أن مستوطنات غلاف غزة تقع ضمن مدى نيران المقاومة”.

 

 

Print Friendly, PDF & Email