قطر تخصص 480 مليون دولار لدعم الضفة الغربية وقطاع غزة

رام الله/PNN- أعلنت وزارة الخارجية القطرية مساء يوم الإثنين، أن الدوحة تعهدت بتقديم 480 مليون دولار دعما للفلسطينيين في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة المحاصر.

وقالت الوزارة في بيان “خصصت دولة قطر 300 مليون دولار على شكل منح وقروض لدعم موازنة قطاعي الصحة والتعليم لدى السلطة الفلسطينية، ومبلغ 180 مليون دولار لتقديم الدعم الإغاثي والإنساني العاجل، بالإضافة إلى دعم برامج الأمم المتحدة في فلسطين، ودعم خدمات الكهرباء لضمان وصولها إلى قطاعات الشعب الفلسطيني المختلفة”.

ودعت الخارجية القطرية المجتمع الدولي بجميع مكوناته دولاً ومنظماتٍ إلى القيام بمسؤولياته الإنسانية والأخلاقية ومساعدة الشعب الفلسطيني الشقيق لتجاوز الأزمة الإنسانية التي يواجها.

وقالت إن الدعم يأتي “انطلاقا من أواصر الأخوة وروابط العروبة والدين بين الشعبين القطري والفلسطيني، لمساعدة الشعب الفلسطيني الشقيق في الحصول على احتياجاته الحياتية الضرورية في ظلّ الظروف الصعبة المفروضة عليهم من قوات الاحتلال الإسرائيلي وتراجع الدعم الدولي الإنساني المقدّم لهم ولبرامج الأمم المتحدة الخاصة بهم واستمرار عدم قدرة الاقتصاد الفلسطيني على أداء دوره المطلوب”.

وعزت ضعف الاقتصاد الفلسطينية إلى ما واجهه طيلة السنوات الماضية من أزمات وتحديات نتج عنها عدم توفير الحد الأدنى من الخدمات والاحتياجات الأساسية للشعب الفلسطيني بجميع فئاته العمرية وبخاصة القطاع الصحي والتعليمي. تعدّ حاجة المواطن الفلسطيني للتعليم والرعاية الصحية هي أبسط حقوقه الأساسية

كما أكدت دولة قطر التزامها التامّ بالوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني الشقيق للحصول على جميع حقوقه المشروعة.

ووجه رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية، الشكر لدولة قطر بتخصيص مبلغ 480 مليون دولار لدعم صمود الشعب الفلسطيني في الضفة والقطاع والذي يأتي في اليوم الأول من أيام شهر رمضان.

وعبر هنية في بيان عممه على وسائل الإعلام، عن خالص شكره وعرفانه للأمير الشيخ تميم بن حمد آل ثاني ولدولة قطر قيادة وشعبا لهذا الموقف الكريم الذي يعبر عن الأصالة والعروبة والانتماء لهذه الأمة.

وأضاف “يأتي هذا الموقف النبيل امتدادا للمواقف القومية الثابتة لدولة قطر الشقيقة تجاه الشعب الفلسطيني على المستوى المادي والسياسي في مختلف المحافل الدولية والوقوف إلى جانب حقوقه المشروعة”.

وختم هنية قائلا إن “شعبنا الفلسطيني يحفظ هذه المواقف الكريمة لدولة قطر الشقيقة والتي لم تتوقف يوما حتى في أصعب الظروف بما يعكس حقيقة المواقف القطرية العروبية الأصيلة تجاه فلسطين وشعبها”.

Print Friendly, PDF & Email