المفتي العام يستقبل ممثل جمهورية مالطا لدى فلسطين

القدس/PNN- استقبل سماحة الشيخ محمد حسين، المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية/ خطيب المسجد الأقصى المبارك، في مكتبه سعادة السفير روبن غاوتشي- ممثل جمهورية مالطا لدى فلسطين-، ومساعده السيد فريد العوري، حيث أطلعه سماحته على آخر المستجدات، والأوضاع الصعبة التي يعاني منها شعبنا الفلسطيني، ومقدساته، ومدنه، وأطفاله، وأسراه البواسل، نتيجة لإجراءات الاحتلال القمعية، والتي كان آخرها استهداف المدنيين العزل في قطاع غزة، كما تطرق لمحاولة حكومة الاحتلال شرعنة قوانين جائرة، تستهدف المس بكرامة شعبنا وحقوقه المشروعة، وعلى وجه الخصوص؛ قانون اقتطاع أموال المقاصة، مؤكداً على ضرورة احترام حقوقه الإنسانية.

وأضاف سماحته أن الدين الإسلامي هو دين تسامح ومحبة، وأشار إلى أهمية التعايش الإسلامي المسيحي، مبيناً أن فلسطين تقدم نموذجاً متميزاً في احترام عقائد الآخرين وأتباع الديانات.

وأشاد سماحته بموقف جمهورية مالطا الداعم للقضية الفلسطينية والشعب الفلسطيني من أجل نيل حريته واستقلاله والعيش بحرية وكرامة وأمن وسلام.

بدوره قدم سعادة السفير لسماحته التهاني والتبريكات بحلول شهر رمضان المبارك، شاكراً حسن الاستقبال، مؤكداً على عمق العلاقة بين الشعبين الفلسطيني والمالطي.

Print Friendly, PDF & Email