الأطباء يكشفون السبب الرئيسي للموت المبكر

توصل علماء جامعة نورث وسترن الأمريكية إلى استنتاج يفيد بأن الملايين في الولايات المتحدة يعانون من قصور في القلب بسبب السمنة ومرض السكري، ما يؤدي إلى انخفاض معدل العمر المديد.

ويفيد موقع EurekAlert بأن الباحثين توصلوا إلى هذا الاستنتاج، بعد تحليلهم لبيانات مراكز السيطرة على الأمراض، والوقاية منها شملت 48 مليون شخص، تتراوح أعمارهم ما بين 35-84 سنة، خلال أعوام 1999-2017 . واتضح من نتائج هذه الدراسة، بأنه منذ عام 2012 كانت أمراض القلب هي أحد الأسباب الرئيسية للموت المبكر لمعظم المتوفين، على الرغم من التقدم وتطور الأدوية وأساليب العلاج المستخدمة، بحسب ( لينتا. رو).

ووفقا للتقديرات يعاني ستة ملايين شخص من هذه الحالة، وعموما التكهنات ليست في صالحهم.

وبحسب رأي الأطباء، يجب التركيز والعمل على تخفيض عوامل الخطرمن أجل مكافحة هذه الحالة وذلك بمراقبة وعلاج ارتفاع ضغط الدم، وارتفاع مستوى الكوليسترول ومرض السكري.

 

Print Friendly, PDF & Email