جمعية التنمية المجتمعية والتعليم المستمر تنظم ورشة عمل تخصصية للبلديات في جنوب الضفة

بيت لحم/PNN – نظمت جمعية التنمية المجتمعية والتعليم المستمر ورشة عمل تخصصية حول نتائج التقارير التشخصية لواقع المساءلة المجتمعية في البلديات الشريكة في جنوب الضفة الغربية ضمن برنامج تطوير البلديات المرحلة الثالثة الذي ينفذه صندوق تطوير واقراض البلديات.

وافتتح الورشة المدير التنفيذي للجمعية الاستاذ خالد شناعة، بالترحيب بالضيوف والتعريف عن المشروع وانشطته، واستعراض محاور الورشة، مشدداً على أهمية الاخذ بنتائج التقارير وايلاء اهمية كبيرة لمواضيع الشفافية وسياسات الافصاح.

وقال ان طاقم المشروع سيعمل مع البلديات الشريكة لتطوير واقع المساءلة المجتمعية، وهو ما سينعكس ايجابا في تعزيز ثقة المواطنين ومؤسسات المجتمع المدني بالبلديات.

وبدأت الاستاذة نانسي المصري، ممثلة عن صندوق تطوير واقراض البلديات بالحديث عن اهمية تعزيز الممارسات التي ترسخ مفهوم وماهية المساءلة المجتمعية ومأسسة الاجراءات التي تتعلق بالمساءلة داخل البلديات والتي تعزز الثقة بين المواطنين والهيئات المحلية.

واشارت المصري إلى أهمية هذه الدراسة في معرفة مواطن الضعف والقوة في موضوع المساءلة المجتمعية التي سيعتمد عليها الصندوق في تصميم رزمة المساءلة المجتمعية للمراحل القادمة .

وشملت ورشة العمل عروضا تقديمية من خبراء المشروع بدأها المهندس فؤاد سلطان والذي عرض شرحا توضيحا للتقارير التشخيصية، موضحا المنهجية والنتائج والتوصيات العامة للتقارير، مبينا ان كثيرا من انشطة المشروع ستبنى على نتائج التقارير وتستند على توصياتها.

وقدم الاستاذ محمود كراجة عرضا تقديميا عن ماهية وآلية تشكيل لجان المساءلة المجتمعية في البلديات الشريكة.

واختتمت العروض التقديمية بعرض لانشطة المشروع القادمة وموعيدها قدمته منسقة المشروع من طرف الجمعية الاستاذه هند ابو شخيدم.

وفتح باب النقاش وشهد تفاعلا كبيرا بين الحضور، خلال جلسة النقاش التي ادراها الاستاذ خالد شناعة واتفق في نهايتها الحضور على التأكيد على الجهد الكبير المبذول في اعداد التقارير التشخيصية مع التأكيد على اهمية الاستفادة من نتائجها وتوصياتها.

يذكر ان صندوق تطوير وإقراض البلديات ينفذ مشروع ” تنمية قدرات البلديات والمجتمعات المحلية في المساءلة المجتمعية”، ضمن إطار المكون الثالث لبرنامج تطوير البلديات، وهو برنامج ريادي للإصلاح والتنمية تم تصميمه من قبل صندوق تطوير واقراض البلديات بالنيابة عن الحكومة الفلسطينية وبتوجيه منها. يستند البرنامج على قاعدة أن حجر الأساس في تطوير خدمات البلديات هو هيئات حكم محلي تتمتع بإدارة جيدة ومساءلة أفضل.

يستهدف المشروع (8) بلديات في جنوب الضفة الغربية وهي: الخليل، بيت عوا، الكرمل، بيت ساحور، بيت فجار، زعترة، جناتا، بتير، ويهدف إلى مأسسة مشاركة المواطنين، وتعزيز بيئة المساءلة المجتمعية في العمل البلدي من خلال أدلة وإجراءات رسمية، وتبني الممارسات الفضلى من أجل تقوية التغذية الراجعة من المواطنين والمستفيدين حول تقديم خدمات البلدية وإدارة العمل البلدي وتحسين فاعلية آليات الشكاوى.

Print Friendly, PDF & Email