أخبار عاجلة

الاحتفال بإيقاد شعلة فعاليات الذكرى ال 71 للنكبة بمخيم الدهيشة في بيت لحم تزامنا مع حيفا

بيت لحم /PNN/ حسن عبد الجواد – احتفل في مخيم الدهيشة في ساعة متأخرة من ليلة الأول من أمس، وسط حضور جماهيري ومؤسساتي لافت، بإيقاد شعلة فعاليات الذكرى السنوية للنكبة الفلسطينية ال “71” ، تزامنا مع إيقاد شعلة فعاليات النكبة في مدينة حيفا التي أضيئت شعلتها في حوالي الساعة الحادية عشرة مساء.

وحضر حفل إيقاد الشعلة في مخيم الدهيشة الذي أقيم في ساحة الاونروا، محافظ بيت لحم كامل حميد، ورئيس بلدية بيت لحم انطون سلمان، والمطران عطا اللة حنا، وعيسى قراقع رئيس هيئة الأسرى والمحررين السابق، ومحمد طه ابو عليا رئيس لجنة الخدمات في مخيم الدهيشة، وشكري ردايدة مدير عام الحكم المحلي في المحافظة، وممثلي وفعاليات القوى السياسية والمؤسسات والشخصيات الوطنية، ومئات المواطنين من مختلف أنحاء المحافظة.

ورفعت خلال الاحتفال الأعلام الفلسطينية وأعلام الأمم المتحدة والرايات السوداء، وجرى بث الاحتفال وإيقاد الشعلة، في مخيم الدهيشة ومدينة حيفا على “السكايب”، وألقيت العديد من الكلمات، كما قدمت الفنانة شهد سليم من فرقة إبداع الفلسطينية وصلة غنائية، و قدم طفلان صغيران من قرية علار قصيدة مؤثرة عن حق العودة.

وأكد حميد والمطران عطا الله و أبو عليا في كلماتهم خلال الاحتفال على تمسك الشعب الفلسطيني والأجيال الفلسطينية والقيادة الفلسطينية بحق عودة اللاجئين إلى ديارهم، وان هذا الاحتفال يؤكد على الذاكرة الحية لشعبنا، وان حق العودة حق ثابت ومقدس وغير قابل للتصرف ولا يزول بالتقادم، وان الفشل والسقوط سيكون مصير كل من يراهن على زوال هذا الحق.

كما أكدوا على حق شعبنا الفلسطيني في الوطن والشتات في المقاومة والتصدي لصفقة القرن التي تروج لها ادارة ترامب، والتي جاءت لتخدم مصالح الحركة الصهيونية، وتصفية حقوق الشعب الفلسطيني، في العودة وتقرير المصير واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.

وفي نهاية الاحتفال الذي ادار عرافته محمد وسام لحسنات، ألقت الفتاة رنيم فراج كلمة المحتفلين في مدينة حيفا، فيما ألقى احد المشاركون في الاحتفال في مدينة حيفا كلمة المشاركين في احتفال مخيم الدهيشة، واللتان أكدتا على أن الأجيال القادمة ستبقى متمسكة بحقوق الشعب الفلسطيني وبحق العودة الى الديار السليبة

Print Friendly, PDF & Email