أخبار عاجلة

إيران: مستعدون لأي سيناريو.. واشنطن و”الجبهة الصهيونية” ستذوقان الهزيمة

أكد وزير الدفاع الإيراني أمير حاتمي، أن الاستعدادات العسكرية في أعلى المستويات، وأن “الولايات المتحدة والجبهة الصهيونية ستذوقان مرارة الهزيمة”، فيما شدد مسؤول إيراني كبير، على أن إيران مستعدة لأي سيناريو من المواجهة إلى الحلول الدبلوماسية.

وفي كلمة لحاتمي خلال مشاركته في فعالية بالعاصمة طهران، اليوم الأربعاء، تطرق خلاله إلى التوتر المتصاعد بين طهران وواشنطن، بحسب وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية “إرنا”.

وتطرق إلى التهديدات الأميركية، قائلا: “الاستعدادات العسكرية والدفاعية الإيرانية في أعلى مستوى ضد أي تهديد”.

وأشار إلى فشل مخططات واشنطن في المنطقة، بعد الهزائم الأخيرة للجماعات المتشددة في دول مثل سورية والعراق.

وأضاف أن “الأميركيين وعقب هذه الهزائم المشينة لجأوا إلى شنّ حرب اقتصادية شاملة ضد الشعب الإيراني”.

وأوضح أن إيران تُفشل دائما مؤامرات واشنطن. مضيفا أن “الولايات المتحدة والجبهة الصهيونية ستذوقان مرارة الهزيمة هذه المرة أيضا”.

وقال مسؤول إيراني كبير، اليوم، إن طهران مستعدة لجميع السيناريوهات من “المواجهة وحتى الدبلوماسية”، لكنه أشار إلى أن الولايات المتحدة لا تستطيع أن تتحمل حربا أخرى في الشرق الأوسط.

وأضاف المسؤول لوكالة “رويترز” أن أي صراع في المنطقة ستكون له “عواقب لا يمكن تصورها”. لكنه أكد أن إيران لا تريد حربا في المنطقة.

وأرسلت واشنطن قوات عسكرية إضافية إلى الشرق الأوسط بما في ذلك حاملة طائرات وقاذفات “بي 52” وصواريخ باتريوت، في استعراض للقوة في مواجهة ما قال مسؤولون أميركيون إنه تهديد إيراني للقوات والمصالح الأميركية في المنطقة.

وتفاقمت التوترات منذ هجمات على ناقلتي نفط سعوديتين وسفن أخرى قبالة سواحل الإمارات، بالقرب من مضيق هرمز، إضافة إلى هجمات بطائرات مسيرة مفخخة على محطتين لضخ النفط في السعودية والتي أعلن جماعة “أنصار الله” (الحوثي) في اليمن، المسؤولية عنها.

Print Friendly, PDF & Email