“أمنستي” لـTripAdvisor: توجيه السياحة للمستوطنات تدميرٌ لحقوق الفلسطينيين

بيت لحم/PNN- طالبت منظمة العفو الدولية (أمنستي)، شركة “تريب أدفايزر” TripAdvisor الأميركية، بوقف الترويج للأماكن السياحية في المستوطنات الإسرائيلية، في الضفة الغربية المُحتلّة، لأن ذلك “يعزز من خلال هذا النشاط اقتصاد المستوطنات ويساهم في توسيعها ويضفي الصفة القانونية عليها”،وفق ما أوردت وكالة “الأناضول” للأنباء.

وقالت المنظمة في بيان نشرته في موقعها الإلكتروني، إن موقع TripAdvisor يروج لنحو 70 عقارا ومكانا، في مستوطنات إسرائيلية مُقامة على الأراضي المُحتلّة، مبيّنة أن “المستوطنات غير قانونية بموجب القانون الدولي، إذ أن إنشاءها يمثل جريمة حرب، لأن المستوطنات مُقامة على الأراضي الفلسطينية المسلوبة، فلا ينبغي أن تكون وجهات سياحية أبدا”.

وطالبت “العفو الدولية”، الرئيس التنفيذي لشركة TripAdvisor، ستيفن كوفير، بوقف إدراج أو ترويج العقارات والأنشطة وأماكن الجذب الموجودة في المستوطنات، أو التي يديرها المستوطنون في الأراضي الفلسطينية المحتلة، بحسب البيان.

وقالت إن “للمستوطنات أثر مدمر على مجموعة واسعة من الحقوق الإنسانية للشعب الفلسطيني، بما في ذلك حقه في مستوى معيشي لائق، وفي السكن، وفي الصحة، وفي حرية التنقل وفي التعليم، كما أن وجود المستوطنات يشل الاقتصاد الفلسطيني، وتوجيه السياحة للمستوطنات، يساهم بارتكاب انتهاكات حقوق الإنسان هذه”.

وبينت المنظمة أن مطالبتها لشركة TripAdvisor، يأتي بسبب أهميتها بالنسبة للقطاع السياحي في المستوطنات الإسرائيلية، حيث يحظى موقعها الإلكتروني للسياحة بأكبر عدد من الزيارات من قبل الزوار الأجانب إلى إسرائيل. ويقدم الموقع قوائم لأنشطة ولمواقع عقارية (70 على الأقل)، في 27 مستوطنة، لتكون بذلك أكثر من أي شركة سياحية إلكترونية أخرى.

Print Friendly, PDF & Email