قناة إسرائيلية تكشف عن السياسة الجديدة في غزة

غزة/PNN- كشفت قناة إسرائيلية، اليوم الاربعاء، عن السياسة الجديدة التي بات يتبعها رئيس أركان الجيش أفيف كوخافي في قطاع غزة ، والتي تختلف عن سياسة القائد السابق غادي ايزنكوت.

وأوضحت القناة إلى أن سياسة رئيس أركان الجيش السابق غادي أيزنكوت كانت مختلفة حيث كان الجيش يتعامل بشكل فوري ضد مطلقي البالونات الحارقة والطائرات الورقية، كما كانت في الحكومة وزراء مثل نفتالي بينت دعوا إلى الرد بشكل متواصل على إطلاق البالونات.

وقالت القناة إنه بعد أيام قليلة من تعيينه وبالتشاور مع نتنياهو قرر كوخافي تغيير السياسة، وأصبح ينظر للأمر من زاوية اقتصادية.

وأوضحت أن كوخافي يربط إطلاق البالونات الحارقة من قطاع غزة بمساحة الصيد المسموحة، لكن دون تقليص المساحة عن 6 أميال حتى لا يتدمر اقتصاد قطاع غزة كلياً، ولا يتجاوز 15 ميلاً لأسباب أمنية.

ولفتت إلى أن منسق الأنشطة الحكومية الإسرائيلية في المناطق الفلسطينية اللواء كميل أبو ركن أعلن عن تقليص مساحة الصيد إلى 10 أميال بحرية رداً على سقوط بالونات حارقة في مناطق غلاف قطاع غزة.

ورأت القناة أن هذه سياسة جديدة مع غزة، حتى لا يحدث انهيار اقتصادي، لكن مع أن إسرائيل قادرة على الاستجابة والرد على إطلاق البالونات، وفق ما نقله موقع عكا.

يذكر ان الاحتلال الإسرائيلي قرر الاحد الماضي زيادة مساحة الصيد قبالة شواطئ قطاع غزة حتى 15 ميلاً بحرياً، إلا أنه أعاد تقليصها إلى 10 اميال صباح اليوم الاربعاء، بحجة إطلاق البالونات الحارقة.

Print Friendly, PDF & Email