رئيسة “ميرتس” تدعو لخوض الانتخابات بقائمة واحدة مع “العمل”

بيت لحم/PNN- دعت رئيسة “ميرتس”، تمار زندبرغ، الليلة الفائتة، إلى خوض الانتخابات للكنيست الـ22 بقائمة واحدة مع حزب “العمل”.

وبعد المصادقة على حل الكنيست، قالت زندبرغ إنها ستتوجه، صباح اليوم الخميس، إلى حزب “العمل” لإجراء محادثات بشأن خوض الانتخابات القادمة بقائمة واحدة.

وبحسبها فإنه يجب تشكيل “كتلة يسار كبيرة وجدية إلى جانب الوسط”.

يشار إلى أن الانتخابات الجديدة ستجري في 17 أيلول/ سبتمبر، أي بعد 161 يوما من الانتخابات الاخيرة. وقد صوت إلى جانب حل الكنيست 74 عضوا، مقابل معارضة 45 عضوا.

وكانت قد جرت محاولات، قبل الانتخابات الأخيرة لتوحيد “ميرتس” و”العمل” في قائمة واحدة، حيث طرح الفكرة كل من رئيسي الحزبين زندبرغ وآفي غباي، وذلك في أعقاب الإعلان عن قائمة واحدة تجمع “البيت اليهودي” و”عوتسما يهوديت”، وقائمة “كاحول لافان” التي جمعت بيني غانتس وحزب “مناعة لإسرائيل” مع يائير لبيد وحزب “يش عتيد”.

وفي حينه، أجرى غباي اتصالا هاتفيا مع زندبرغ، وأبلغها رفضه خوض الانتخابات بقائمة واحدة مع “ميرتس”. وردت الأخيرة بالقول إن “هناك فرصة تاريخية لبناء حزب يساري كبير مقابل حكومة الليكود والكهانيين”.

وكانت عضو الكنيست، شيلي يحيموفيتش، قد أعلنت دعمها خوض الانتخابات بقائمة واحدة مع “ميرتس”، وذلك بداعي “الوضع السياسي الجديد الذي نشأ”. وأبدى رئيس كتلة “العمل”، إيتسيك شمولي، في حينه، دعمه للفكرة.

Print Friendly, PDF & Email