مجدلاني وبوتين يبحثان سبل التعاون المشترك فيما يخص واقع الأطفال في فلسطين

رام الله /PNN- بحث وزير التنمية الاجتماعية أحمد مجدلاني، مع رئيس مكتب “اليونيسيف” في فلسطين جنيف بوتين سبل التعاون المشترك فيما يخص قضايا الأطفال، وتوفير الحماية لهم وتمكينهم، خاصة في ظل الظروف الصعبة التي تعاني منها الأراضي الفلسطينية.

وأطلع مجدلاني خلال اللقاء الذي عقد بمكتبه بمدينة رام الله، اليوم الخميس، بوتين على خطط الحكومة الثامنة عشرة للنهوض بالقطاعات (الاقتصادية، والاجتماعية، والأمنية).

وأبدى مجدلاني استعداد الوزارة بكافة قطاعاتها لتقديم التسهيلات لعمل اليونيسيف في فلسطين، مؤكدا أهمية التعاون المشترك، مبينا أهمية العمل بالشراكة مع “اليونيسيف” حول واقع الأطفال الفلسطينيين في قطاع غزة والمناطق المهمشة والقدس، والعمل بالشراكة مع جميع القطاعات لخلق بيئة حيوية داعمة للأطفال، والشباب، والأسرة، اجتماعيا واقتصاديا، لضمان مستقبل أفضل لهم.

وأضاف ان الحكومة الفلسطينية ستواصل تحمل مسؤولياتها تجاه شعبنا في قطاع غزة تحت أي ظرف، وذلك من خلال اللجنة التي تم تشكيلها في القطاع لمتابعة عمل الوزارة، معربا عن أمله بأن يستمر التنسيق مع الوزارة بشكل مباشر فيما يخص المساعدات لقطاع غزة، كونها هي بوابة الشرعية.

بدورها، أكدت بوتين أهمية التعاون مع وزارة التنمية الاجتماعية، معربة عن اعتزازها بالعلاقات العميقة والانجازات التي حققها الطرفان من خلال الشراكة، وأبرزها تدخلات اليونيسيف مع الأطفال حديثي الولادة، وذلك في اطار التعاون المشترك مع وزاة التنمية الاجتماعية.

 

Print Friendly, PDF & Email