مستوطنون يعتدون على محطة للمحروقات وسط الخليل

الخليل /PNN- اعتدى مستوطنو عدد من البؤر الاستيطانية في قلب البلدة القديمة من مدينة الخليل، اليوم الخميس، على ممتلكات خاصة لمواطنين في المنطقة العسكرية المغلقة من البلدة.

وتمثل الاعتداء بسيطرة المستوطنين على مكاتب محطة الجعبري للمحروقات الواقعة في شارع الشهداء، وتنفيذ أعمال ترميم ودهان أبوابها وواجهاتها ورصف الساحة بالبلاط ووضع مقاعد وطاولات خشبية فيها، وتثبيت جدار من القصب الطويل.

وقال مدير عام لجنة إعمار الخليل عماد حمدان إن هذا الاعتداء ليس الأول على المحطة وساحتها ومرافقها، حيث اعتدى المستوطنون عليها عام 2016، غير أن الوحدة القانونية في اللجنة رفعت قضية في حينه ضد ذلك التعدي للمحكمة العليا الإسرائيلية، التي أصدرت قراراً بإزالة التعديات.

وأوضح أن هذه التعديات تحصل على مسمع ومرأى من سلطات الاحتلال، مناشداً المؤسسات القانونية والحقوقية والمنظمات الإنسانية والمجتمع الدولي تحمل مسؤولياتهم إزاء ما يجري في البلدة القديمة.

وأضاف حمدان أن هذه المحطة أغلقت من قبل قوات الاحتلال لعدة سنوات قبل إغلاق شارع الشهداء، وبعد رفع قضية من قبل مالكيها بواسطة لجنة اعمار الخليل، سُمح لهم بإعادة فتحها، رغم منع دخول السيارات للمنطقة.

Print Friendly, PDF & Email