الأسطل: السعي لبث الفتن في بلادنا العربية يسهل للطامعين والمتآمرين والبغاة والفساد في الأرض

غزة/PNN – أكد الرئيس العام للمجلس العلمي للدعوة السلفية بفلسطين الشيخ ياسين الأسطل، أن الحفاظ على فلسطين والقبلتين القدس ومكة ومسجد المدينة نحن مع ولي أمرنا السيد الرئيس محمود عباس “أبومازن”.

وقال الشيخ الأسطل في تصريح نشره على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك:”حفاظا على فلسطين والقبلتين القدس ومكة ومسجد المدينة نحن مع ولي أمرنا السيد الرئيس وقياداتنا وشعبنا ومع ولاة أمور امتنا العربية والإسلامية”.

وأضاف:”تحقيق الأمن والسلم والتعايش مقصود الفطرة الإنسانية ومطلوب الإسلام وطريق السياسة الحكيمة اللهم وفق لذلك ولاة الأمور العرب والمسلمين، مشدداً على أن السعي لبث الفتن في بلادنا العربية هو من التعاون على الإثم والعدوان ويسهل للطامعين والمتآمرين والبغاة في الأرض والإنسانية الفساد”.

وأكد الشيخ الأسطل:”أن الأمن العربي واحد بتحققه تنعم امتنا بالاستقرار والطمأنينة والأمان قال تعالى:( فليعبدوا رب هذا البيت الذي أطعمهم من جوع وآمنهم من خوف)”.

وقال:”الوطنية الحقة تستظل بالعروبة وهما من معدن واحد لا تكتمل أحداهما إلا بالأخرى طريقا للنصر والتمكين عزيزا بالله : (إن تنصروا الله ينصركم )”.

Print Friendly, PDF & Email