الرئاسة تدين انتهاك الاحتلال ومستوطنيه حرمة الأقصى والاعتداء على المصلين

رام الله /PNN- أدانت الرئاسة بشدة، اليوم الأحد، مسلسل الاقتحام والعدوان على المقدسات وتدنيس حرمة المسجد الأقصى من قبل جنود الاحتلال ومستوطنيه، والتعرض لحياة المصلين داخله.

وقال الناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينه، في بيان صدر عنه اليوم، “نحمل حكومة الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن التصعيد الخطير في المسجد الاقصى المبارك، جراء استمرار الاقتحامات والاعتداءات على المصلين من قبل المتطرفين المستوطنين بحماية قوات الاحتلال الاسرائيلي”.

وحذّر، من التبعات الخطرة للممارسات الإسرائيليّة، التي قد تجرّ المنطقة إلى دوامة جديدة من العنف، من شأنها أن تهدّد أمن المنطقة بأسرها، مطالبا المجتمع الدولي بالتحرك وتحمّل مسؤولياته بهذا الشأن، والضغط على إسرائيل لوقف هذه السياسة التي تحاول تحويل الصراع من سياسي الى صراع ديني لا تعرف عواقبه.

وتابع أبو ردينه: “نحيي صمود المقدسيين وثباتهم مسطرين أروع معاني الصمود والكبرياء وهم يدافعون عن عاصمتهم ومقدساتهم أمام هذا العدوان الاسرائيلي المتمثل باقتحامات المستوطنين وبحماية جيش الاحتلال الاسرائيلي”.

Print Friendly, PDF & Email