52 من أهالي أسرى غزة يزورون 27 أسيرًا بـ “نفحة”

رام الله/PNN-سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلي فجر الاثنين لدفعة جديدة من أهالي أسرى قطاع غزة بزيارة أبنائهم في سجن “نفحة” الإسرائيلي، عبر حاجز بيت حانون/ إيرز شمال القطاع.

وأفادت اللجنة الدولية للصليب الأحمر في غزة بتوجه 52 من أهالي أسرى القطاع فجر اليوم-بينهم 17 طفلًا-لزيارة 27 أسيرًا فلسطينيًا بسجن نفحة، بتنسيق من اللجنة الدولية.

وتتزامن زيارة أهالي الأسرى مع قرب حلول عيد الفطر المبارك، وفي ظل شوق دائم لأهالي الأسرى لمشاركة أبنائهم لهم في الأعياد.

ويقع سجن نفحة في صحراء النقب جنوب فلسطين المحتلة (جنوب بئر السبع بـ 100 كلم)، ويعد من أشد السجون الإسرائيلية قسوة، وهو معزول عن بقية السجون الأخرى، ويضم نحو 800 أسير فلسطيني.

وتواصل سلطات الاحتلال منذ 3 يوليو/ تموز 2017 منع أهالي أسرى حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بغزة من زيارة أبنائهم للضغط على الحركة في ملف الجنود الإسرائيليين الأسرى لدى كتائب القسام.

ويقبع في سجون الاحتلال نحو سبعة آلاف فلسطيني في ظروف صعبة، بينهم نحو 350 أسيرًا من غزة، واستشهد 219 أسيرًا نتيجة سياسة الإهمال الطبي داخل السجون.

Print Friendly, PDF & Email