غدًا.. أطول نهار في السنة تزامنًا مع ظاهرة فلكية سنوية

يبدأ فصل الصيف رسميا بحلول الاعتدال الصيفي الذي يترقب الكثيرون من عشاق الفلك حدوثه خلال هذا الشهر.

ويتزامن هذا الحدث الفلكي مع أطول نهار في السنة، حيث يعتبره الكثيرون مناسبة للاحتفال، سواء بسبب علاقتهم الروحية مع الشمس أو بسبب الشعور بالارتياح لأن الصيف قد حل أخيرا.

ومن الناحية الفلكية، يمثل الانقلاب الصيفي نهاية الربيع وبداية الصيف لنصف الكرة الشمالي، وينتهي بحلول الاعتدال الخريفي الذي يصادف هذا العام تاريخ 23 سبتمبر.

وتلك بعض المعلومات عن هذه الظاهرة الفلكية:

– ما هو الانقلاب الصيفي؟

ويعرف هذه الحدث أيضا باسم “عيد منتصف الصيف”، وهو أطول نهار في السنة، ويحدث عندما يكون القطب الجغرافي أو الحركة الدورانية لنصف كوكب ما (نصف شمالي أو جنوبي) موجها نحو النجم الذي يستقبله. بالنسبة للأرض، فإنه في الانقلاب الصيفي يكون ميلان محورها نحو الشمس بدرجة أقصاها 23.44 درجة مئوية.

وعند حدوث الانقلاب الصيفي في نصف الكرة الشمالي هذا الشهر، ستصل الشمس إلى أقصى ارتفاع ممكن لها، ونتيجة لذلك، سيكون اليوم الذي يقع فيه الانقلاب الصيفي أطول فترة من النهار في السنة.

ويعد هذا اليوم في بعض الثقافات رمزا للخصوبة والحصاد، ويقيم الكثير منهم المهرجانات وبعض التقاليد المتبعة للاحتفال بهذه المناسبة.

– متى يحدث الانقلاب الصيفي؟

يحدث الانقلاب الصيفي في نصف الكرة الشمالي في يونيو وفي نصف الكرة الجنوبي في ديسمبر.

ويتزامن هذا الحدث في نصف الكرة الشمالي لهذا العام في تمام الساعة 15:45 بتوقيت غرينيتش يوم الجمعة 21 يونيو.

Print Friendly, PDF & Email