نَصَبَ واحتال على وزارة المالية ونَهَبَ المال العام وهرب و الشرطة كانت له بالمرصاد

ضواحي القدس/PNN-  قَبضَ مركز شرطة جنوب شرق القدس بمحافظة ضواحي القدس فجر اليوم الاثنين على شخص نصب واحتال على وزارة المالية بمبلغ زاد عن 7مليون شيكل ولاذا بالفرار ونهب المال العام معتقدا انه فوق القانون ولا يستطيع احد احضاره .

وفي تصريح صحفي له قال المتحدث باسم الشرطة العقيد لؤي ارزيقات بانه يقع على عاتق الشرطة والاجهزة الامنية مسؤولية تنفيذ المذكرات القضائية الصادرة عن المحاكم باختلاف انواعها والنيابات العامة ، وهذه واحدة من اهم المذكرات التي تم تنفيذها بالاونة الاخيرة لاعتبارين : الاول ان المال الذي حصل عليه هذا الشخص هو مال عام وحق من حقوق الشعب الفلسطيني استطاع الحصول عليه بطريقة النصب والاحتيال . والاعتبار الثاني، هو ان الشرطة قبضت عليه في منطقة ضواحي القدس وهي من المناطق التي تواجه الشرطة صعوبة بالغة في ملاحقة مرتكبي الجرائم باختلاف انواعها بسبب عدم تواجدها بصورة دائمة ومنعها من تنفيذ مهمامها بحرية.

كما اكد ارزيقات بان الشرطة لن تتوانى في تنفيذ المذكرات القضائية مهما بلغت قيمتها وفي اي مكان وتبذل جهدا كبيرا في متابعتها.

محذرا في نفس الوقت كل من صدر بحقهم مذكرات قضائية بضرورة تسوية اواضعهم القضائية من خلال التوجه للمحاكم والنيابات لانهاء ماعليهم من ديون او قضايا اخرى.

Print Friendly, PDF & Email