شعث يلتقي قيادة التيار الصدري والوطني الكردستاني ويحاضر في الخارجية العراقية

بغداد/PNN- وضع مستشار الرئيس للعلاقات الدولية نبيل شعث، القيادة السياسية للتيار الصدري في صورة الموقف الفلسطيني مما يجري بالمنطقة وخاصة صفقة القرن الاميركية وورشة المنامة، وذلك خلال لقاء عقد في العاصمة العراقية بغداد.

كما جرى استعراض العلاقات الثنائية الفلسطينية العراقية، وأكد رئيس الهيئة السياسية للتيار الصدري نصار الربيعي، أن فلسطين هي قضية عقائدية بالنسبة لهم وليس سياسية فقط، وأن التيار والعراق يضعون كل مقدراتهم مع فلسطين وفي نفس الخندق لنيل حقوقهم الكاملة غير المنقوصة في وطنهم.

وفي السياق ذاته التقى شعث بقيادة حزب الاتحاد الوطني الكردستاني ببغداد وهو عضو بالاشتراكية الدولية، وجرى استعراض العلاقات التاريخية التي ربطت الحزب بالثورة الفلسطينية على امتداد سنوات الكفاح وحتى الآن.

واعتبرت قيادة الحزب أن القضية الفلسطينية هي قضية حق وطني واضح، وانهم سيستمرون في دعم فلسطين وتقديم كل الدعم المطلوب لها، إن كان على صعيد الحكومة ببغداد او على صعيد حكومة إقليم كردستان.

وكان شعث بدأ لقاءات هذا اليوم بلقاء وكيل وزارة الخارجية للشؤون السياسية والاستراتيجية هالة شاكر، وجرى استعراض العلاقات الاخوية بين البلدين والتنسيق بينهما في العلاقات الدولية، ومن ثم القى شعث محاضرة في معهد الخدمة الخارجية بالوزارة (المعهد الديبلوماسي) والتي حضرها جميع أقسام الوزارة، إضافة لطلاب المعهد من الديبلوماسيين العراقيين. وركز شعث في محاضرته على ضرورة استخدام الديبلوماسيين العراقيين لقوة العراق ومكانته في دعم الموقف الفلسطيني على الصعيد الديبلوماسي والدولي.

Print Friendly, PDF & Email