أخبار عاجلة

بينهم صحفي : اصابات واقتحامات لعدة قرى خلال المسيرات الاسبوعية لمواجهة الاستيطان والجدار

بيت لحم/محافظات/PNN/ اصيب عدد من المواطنين اليوم الجمعة خلال الفعاليات والمسيرات الاسبوعية المناهضة لجدار الفصل العنصري في عدة مناطق بالضفة الغربية حيث كان اعنفها في بلدة كفر قدوم بقلقيلية والعيساوية بالقدس المحتلة.

اصابات في مواجهات كفر قدوم 

وافادت مصادر محلية فلسطينية ان اثنين من المواطنين اصيبوا خلال المواجهات التي اندلعت ببلدة كفر قدوم عقب صلاة ظهر الجمعة في اطار الفعاليات الاسبوعية المنددة بالجدار العنصري.

وقالت المصادر ان 10 شبان اصيبوا برصاص الاحتلال المعدني بينهم فتى ومصور صحفي خلال قمع جيش الاحتلال لمسيرة كفرقدوم الاسبوعية المناهضة للاستيطان والتي انطلقت تنديدا بمؤتمر المنامة وصفقة القرن.

وافاد منسق المقاومة الشعبية في كفر قدوم مراد شتيوي ان اكثر من 50 جنديا هاجموا المشاركين في المسيرة باطلاق كثيف للرصاص الحي والمعدني وقنابل الغاز والصوت مما ادى الى اصابة فتى يبلغ من العمر 17 عاما بعيار في الوجه احدث كسرا في عظمة الفك وكسر في بعص اسنانه حسب المصادر الطبية ،كما اصيب المصور الصحفي نضال شتية بعياريين معدنيين وثمانية اخرين عولجوا ميدانيا في مركز اسعاف القرية.

واكد شتيوي ان جنود الاحتلال اعتدوا على الصحفيين اضافة الى ان وحدات خاصة نصبت كمائن في منازل مهجورة وحين تم كشفهم تصرفوا بحالة من الهستيريا واطلقوا الرصاص في كل الاتجاهات واقتحموا البلدة ولاحقوا الشبان حتى محيط مسجد عمر بن الخطاب في الحارة الشرقية من البلدة.

واضاف شتيوي ان هذا السلوك العدواني العنيف الذي اظهره جنود الاحتلال خلال قمع مسيرة اليوم كان متوقعا وياتي ردا على نشر فيديو تم نشره الاسبوع الماضي ويظهر فيه جنديان يهربان بإذلال بعد رشقهم بالحجارة خلال مواجهات في كفر قدوم.

وانطلقت المسيرة بمشاركة المئات من ابناء البلدة الذين رددوا الشعارات الوطنية المنددة بمؤتمر المنامة وصفقة القرن وكل المؤامرات التي تهدف تصفية القضية الفلسطنية مؤكدين الالتفاف حول القيادة في مساعيها ضد هذه المؤامرات.

مواجهات عقب اقتحام الاحتلال لبلدة العيساوية الجمعة 

وفي بلدة العيساوية بمدينة القدس المحتلة اندلعت مواجهات عنيفة بين المواطنين وقوات الاحتلال التي اقتحمت البلدة عقب انطلاق مسيرة جماهيرية منددة بجريمة قتل الشهيد محمد سمير عبيد بالبلدة الليلة الماضية على ايدي افراد من شرطة الاحتلال.

هذا وقد عم اليوم الجمعة إضراب تجاري شامل في بلدة العيساوية في القدس المحتلة حدادا على استشهاد الأسير المحرر محمد سمير عبيد.

وقد أغلقت المحلات التجارية أبوابها فيما كانت الشوارع خالية من المارة، وتوقفت الحياة في أسواق البلدة حيث ما زالت قوات الاحتلال تحتجز جثمان الشهيد لليوم الثاني دون أن تسمح المحكمة اليوم بتسليم جثمانه الطاهر لذويه.

على صعيد ذات صلة أصيب عدد من المواطنين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وبحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع، اليوم الجمعة، جراء استهداف قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة سلمية في قرية عزموط، شرق نابلس.

صلاة ومواجهات في عزموط ودير الحطب 

وشارك عشرات المواطنين في المسيرة التي انطلقت بعد أداء صلاة الجمعة، صوب الأراضي المهددة بالمصادرة في قريتي عزموط ودير الحطب، بدعوة من فصائل العمل الوطني، وفعاليات نابلس، وهيئة مقاومة الجدار والاستيطان، تأكيدا على الثوابت الوطنية ورفضا لصفقة القرن و”ورشة البحرين”.

وأفادت مصادر اعلامية، بأن قوات الاحتلال استهدفت المشاركين في المسيرة بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الغاز المسيل للدموع، الأمر الذي أدى لإصابة عدد منهم.

Print Friendly, PDF & Email