أبو ردينة: تصريحات ترمب غير مشجعة وتثبت بأن الإدارة الأميركية لم تعِ درس فشل ورشة المنامة

رام الله /PNN– قال نبيل أبو ردينة ان تصريحات الرئيس الاميركي دونالد ترمب، خلال المؤتمر الصحفي في مدينة أوساكا اليابانية، غير مشجعة وتشير الى ان الادارة الاميركية لم تعِ درس فشل ورشة المنامة.

وأضاف أبو ردينة في تصريح صحفي، اليوم السبت، “ان الفشل الذريع الذي منيت به ورشة المنامة، رغم سياسة العقاب والتهديد التي استعملتها ادارة ترمب مع الجميع، يجب ان تشكل رسالة واضحة للسيد ترمب وإدارته بأن سياسة الاملاءات والتهديد والوعيد لم تعد تجدي مع شعبنا الصامد وقيادته الشرعية برئاسة الرئيس محمود عباس، التي رفضت كل الصفقات المشبوهة الهادفة لتصفية قضيتنا الوطنية”.

وتابع: “الرئيس الأميركي يعتمد على فريق منحاز بشكل كامل لإسرائيل، ولا يمكن لهذا الفريق المنحاز بهذا الشكل ان يقدم حلولا يمكن أن تؤدي الى تحقيق السلام الدائم والعادل”.

واكد ان مواقف القيادة الفلسطينية مستندة الى قرارات الشرعية الدولية، والحفاظ على حقوق شعبنا الفلسطيني، وعلى رأسها اقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، وايجاد حل عادل ومتفق عليه لقضية اللاجئين.

وقال ابو ردينة، ان الحقوق الفلسطينية لا تباع ولا تشترى ولا يمكن لأي كان في العالم ان يجبر الفلسطينيين على التنازل عن حقوهم مهما كانت التحديات او الاغراءات.

واضاف: الطريق الى تحقيق السلام واضح، ويجب ان يستند على قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية لا على أوهام اقتصادية تستبدل الارض مقابل السلام بالازدهار مقابل السلام.

وشدد على ان القيادة الفلسطينية ملتزمة بتحقيق السلام العادل والدائم على اساس قرارات الشرعية الدولية والحفاظ على الحقوق الفلسطينية.

Print Friendly, PDF & Email