أخبار عاجلة

التربية تفتتح معرضاً بعنوان: “بالفنون نواجه الخراب ونهجر اليأس”

رام الله/PNN- افتتحت وزارة التربية والتعليم، اليوم، من خلال وحدة الفنون والموسيقى والمسرح التابعة لها، معرضاً فنياً حمل عنوان: “بالفنون نواجه الخراب ونقهر اليأس”؛ جسد إبداعات وإنتاجات عدد من معلمي الفنون في المدارس الفلسطينية؛ عبر لوحات فنية وثّقت ذكرى النكسة الـ(52)، كما تضمن المعرض مجموعة مميزة من الأشغال والحرف اليدوية من إبداعات الطلبة.

جاء ذلك برعاية ومشاركة وزير التربية والتعليم أ.د. مروان عورتاني، وبحضور مدير عام النشاطات الطلابية في الوزارة صادق الخضور، وحشد من الأسرة التربوية، ومعلمي ومعلمات الفنون المشاركين، وأسرة النشاطات الطلابية من الوزارة والمديريات.

وفي هذا السياق، أكد عورتاني “أن الفن بالنسبة للشعب الفلسطيني ليس مجرد جماليات فنية فقط؛ وإنما هو بمثابة هوية ورسالة ومقاومة”، مشدداً على ضرورة محاكاة مفردات الوجود الفلسطيني الشعبي بدلالاته الثقافية والاقتصادية والاجتماعية والحضارية.

وأشاد الوزير بجهود كافة القائمين على هذا المعرض، لافتاً إلى اهتمام الوزارة وكوادرها بمواهب المعلمين والطلبة، داعياً في الوقت ذاته إلى تسليط الضوء على هذه المواهب والإبداعات؛ خاصة من خلال وحدة الفنون والموسيقى والمسرح في الوزارة.

وعلى هامش المعرض استمع الوزير عورتاني لمقطوعة موسيقية وأغنية أداها الفنان عبد الرحمن علقم من الوحدة.

يُشار إلى أن هذا المعرض سيستمر لمدة ثلاثة أيام، وهو مفتوح أمام جميع المهتمين من الطلبة والمعلمين وغيرهم.

Print Friendly, PDF & Email