قلقيلية:  افتتاح مكتب  لتسوية الأراضي في سنيريا

قلقيلية/PNN- افتتح العميد حسام ابو حمدة نائب محافظ محافظة قلقيلية والقاضي محمد غانم نائب رئيس هيئة التسوية والمياه مكتب تسوية في بلدة سنيريا لقرى “عزون عتمة، بيت امين، وسنيريا”.

وشارك في الافتتاح  محمود ولويل امين سر اقليم حركة فتح اقليم قلقيلية ورؤساء الهيئات المحلية  في عزون عتمة بيت امين سنيريا وممثلون عن المؤسسة الامنية وحاتم مسلم مدير عام الحكم المحلي و صالح ياسين مدير التربية والتعليم وممثلون عن البلدات الثلاث.

وفي كلمته خلال الافتتاح شكر نائب المحافظ  هيئة التسوية على هذا المشروع، وأكد على ان محافظة قلقيلية تعيش ظروفا استثنائية بسبب جدار الفصل العنصري والاستيطان الذي قطع المحافظة وحولها الى كنتونات معزولة، وأضاف ان الارض هي محور التسوية وهذا المشروع يمثل شهادة ميلاد للارض، منوها الى ان هذا المشروع الاستراتيجي له ابعاده الوطنية ويجب المراكمة علية واستثمار الوقت لانجازه في اقرب وقت، داعيا الهيئات المحلية للتعاون مع طواقم التسوية لتذليل العقبات ان وجدت وقال ” نحن نسابق الزمن نتيجة لما تقوم به الولايات المتحده من دعم وانحياز لدولة الاحتلال”، وتطرق الى الواقع السياسي ومؤتمر البحرين الذي فشل فشلا ذريعا.

بدوره نقل القاضي محمد غانم تحيات رئيس هيئة التسوية القاضي موسى شكارنة، مشيدا بعطاء أهالي محافظة قلقيلية وتصديهم للاحتلال واجراءاته، منوها إلى أن توجيهات الرئيس محمود عباس تركز على الاهتمام بالمناطق التي تخوض تحدي وطني مع الاحتلال والمستوطنين، وفي مقدمة هذه المناطق أراضي محافظة قلقيلية، مطالبا بالتعاون لانجاز هذا البرنامج الوطني ليتمكن المواطنون من مقارعة الاحتلال بما لديهم من أوراق فلسطينية تثبت حقهم في أرضهم.

وفي كلمته عن الهيئات المحلية اشاد عبد الكريم ايوب  بقرار الرئيس محمود عباس تشكيل هذه الهيئة  التي حلت العديد من المشكلات الارثية، مستعرضا واقع البلدات الثلاث التي تخوض تحدي وطني مع الاحتلال والمستوطنين، لافتا الى ان افضل رد على الاحتلال هو مشروع تسوية الاراضي المشروع الوطني بامتياز، مثمنا تفاعل المواطنين مع المشروع.

Print Friendly, PDF & Email