أخبار عاجلة

انتخابات اليونان.. خسارة اليسار وعودة المحافظين

اليونان/PNN-عاد المحافظون إلى سدة الحكم في اليونان إثر فوز كبير في الانتخابات البرلمانية المبكرة التي جرت أمس الأحد، لتنتهي بذلك أربع سنوات من حكم اليساريين بزعامة أليكسيس تسيبراس من حزب سيريزا.

وقال رئيس الوزراء المنتخب كيرياكوس ميتسوتاكيس من حزب الديمقراطية الجديدة المحافظ في كلمة متلفزة إن نتيجة الانتخابات منحته تفويضا قويا وواضحا من أجل تحقيق التغيير في اليونان.

وأضاف “أنا ملتزم بتقليص الضرائب وتوفير استثمارات كثيرة ووظائف جيدة وجديدة ونمو يسمح بتحسين الأجور وزيادة المعاشات في دولة تتسم بالكفاءة”.

وأظهر إحصاء رسمي غير نهائي لوزارة الداخلية أن حزب الديمقراطية الجديدة حقق تقدما بفارق كبير بحصوله على حوالي 39% من الأصوات مقابل حوالي 31% لصالح حزب سيريزا اليساري.

وأظهرت نتائج استطلاع لرأي الناخبين بعد إدلائهم بأصواتهم فوز حزب الديمقراطية الجديدة بعدد يتراوح بين 155 و167 مقعدا في البرلمان الذي تبلغ عدد مقاعده 300، مستفيدا من نظام انتخابي يمنح مقاعد إضافية للفائز.

وأقر تسيبراس رئيس الوزراء المنتهية ولايته بالخسارة، وقال إنه يحترم إرادة الشعب اليوناني. وأضاف “اليوم نقبل حكم الشعب ورؤوسنا مرفوعة. كان علينا اتخاذ قرارات صعبة بتكلفة سياسية باهظة من أجل وصول اليونان إلى ما هي عليه الآن”.

ويأمل رئيس الوزراء المنتخب ميتسوتاكيس (51 عاما) وهو سليل عائلة سياسية شهيرة، أن يقتفي أثر والده الذي كان رئيسا للوزراء.

وعاشت اليونان أزمة مالية طاحنة منذ عام 2010 احتاجت معها إلى دعم مالي من شركائها في الاتحاد الأوروبي ثلاث مرات.

وكان تسيبراس (44 عاما) قد شق طريقه إلى السلطة في عام 2015 متعهدا بالتخلي عن خطط التقشف، غير أنه تراجع عن موقفه بعد أسابيع.

Print Friendly, PDF & Email