سورية: مقتل 7 مدنيين في قصف جسر الشغور

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الأربعاء، إن 7 مدنيين، بينهم 3 أطفال، على الأقل، قتلوا في قصف جوي على مدينة جسر الشغور شمال غربي سورية، وأدى إلى خروج مستشفى من الخدمة.

وتتعرّض منطقة إدلب ومناطق محاذية، التي تؤوي نحو ثلاثة ملايين نسمة، لتصعيد عسكري لقوات النظام وحليفتها روسيا منذ أكثر من شهرين، يترافق مع معارك عنيفة تتركز في ريف حماة الشمالي.

وأحصى المرصد السوري “مقتل ثلاثة مدنيين، بينهم طفل، في قصف طال مستشفى جسر الشغور” في ريف إدلب الغربي، كما قتل “أربعة مدنيين آخرين، بينهم طفلان، في ضربات” استهدفت أحياء في محيط المستشفى.

وقال مدير المشفى، بسام الخطيب، لوكالة فرانس برس “تعرضنا اليوم، عند حوالى الساعة التاسعة والنصف، لضربتين صاروخيتين ما أدى لخروج المستشفى عن الخدمة بسبب إصابة المولدات كاملة”، مشيرا إلى أنه “المستشفى الوحيد الذي يخدم منطقة جسر الشغور والقرى المحيطة بها”.

وأشار إلى أنه تم نقل القتلى والجرحى إلى مستشفى آخر نتيجة عدم القدرة على تقديم الإسعافات لهم.

Print Friendly, PDF & Email