أخبار عاجلة

شعث يرد على تصريحات لأبو مرزوق

رام الله/PNN – أوضح مستشار الرئيس الفلسطينيّ للشؤون الخارجيّة والعلاقات الدوليّة، ورئيس دائرة المغتربين، نبيل شعث، أن ما أشيع على لسان القيادي في حركة حماس حول وجود اللواء ماجد فرج في أمريكا ، عارٍ عن الصحة .

وقال شعث :”حديث أبو مرزوق حول زيارة ماجد فرج لأمريكا كذب وغير صحيح، وأنا اعتب على أبو مرزوق أنه يستقي أخباره من الصحف الاسرائيلية ،لأن خبر زيارة ماجد فرج لأمريكا نشرته صحيفة هايوم اسرائيلية ،أول أمس ،وهو خبر مدسوس ،وكان الأولى أن يتصل بي السيد أبو مرزوق ليسألني عن صحة الخبر من عدمه.”

ولفت شعث أن ماجد فرج يتواجد في القاهرة منذ أيام، للقيام بمهمة شخصية لا علاقة لها بالمجال السياسي نهائيًا.

وأكد أن موقف السلطة واضح من العلاقات الأمريكية، وليس لديها أي قبول لصفقة القرن ولا لورشة البحرين ولا لترامب.

وتابع ” موقفنا مبدأي لا حوار مع أمريكا إلا على أساس حل الدولتين، واقامة دولة فلسطينية ، على حدود ال67، وعاصمتها القدس ، والذي يستند إلى الشرعية الدولية وإلى الاتفاقات الموقعة .

وأضاف” اذا أرادت أمريكا أن تحاور عليها أن تقول أخطأت عما بدر منا في ورشة البحرين، وأن تكون مباحثات في اطار دولي وليس في اطار امريكي فقط، وسنستمر في قطع العلاقات مع الولايات المتحدة الأمركية.”

وكان القيادي في حركة حماس، موسى أبو مرزوق، قد صرح اليوم ،عن وجود ماجد فرج رئيس جهاز المخابرات العامة الفلسطينية في واشنطن بشكل سري ودون إعلان، رغم مقاطعة السلطة لأي حوار مع أمريكا.

وأكد أبو مرزوق عبر حسابه في تويتر وصول حركته عدة رسائل للحوار مع الإدارة الأمريكية.

وأضاف “رفضنا كل الرسائل لسببين: الأول خطتهم لتصفية القضية الفلسطينية بمشاريع مختلفة (صفقة القرن)”.

‏وتابع ان السبب الثاني هو “مقاطعة السلطة لأي حوار مع الأمريكان، حفظاً لوحدة الموقف الفلسطيني، والمفاجأة الصادمة وجود ماجد فرج في أمريكا وبدون إعلان”.

وكالات

Print Friendly, PDF & Email