Tamkeen

هل قتلت الاستخبارات الأمريكية نجل أسامة بن لادن؟

واشنطن/PNN – قالت شبكة (إن بي سي نيوز) الأمريكية: إن عملية استخباراتية أمريكية تمكنت من قتل حمزة بن لادن، نجل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن.
وأوضحت الشبكة، نقلاً عن مسؤولين أمريكيين، الأربعاء، أن حمزة قتل بعملية استخباراتية أمريكية، دون أن تكشف عن أي تفاصيل بشأنها.
ورفض المسؤول الأمريكي تقديم تفاصيل حول طبيعة العملية التي قتل فيها نجل أسامة بن لادن، والدور الذي لعبته الولايات المتحدة في تلك العملية.
وقالت الشبكة الأمريكية إن ثلاثة مسؤولين أمريكيين، أكدوا أن الولايات المتحدة حصلت على معلومات استخباراتية تفيد بمقتل حمزة بن لادن، الذي تم تنصيبه خليفة لوالده كزعيم لتنظيم “القاعدة”.

ورفض المسؤولون تفاصيل حول مكان وزمان مقتل حمزة بن لادن، أو الدور الذي لعبته الولايات المتحدة في مقتله.

وكانت وزارة الداخلية السعودية صرحت في بيان نشرته صحيفة “أم القرى” الرسمية، أن السلطات جردت حمزة نجل أسامة بن لادن زعيم تنظيم “القاعدة” الراحل من الجنسية.

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية عرضت، الخميس الماضي، مكافأة تصل إلى مليون دولار لمن يدلي بمعلومات تقود إلى “تحديد هوية أو مكان” حمزة في أي بلد، واصفة إياه بأنه قيادي رئيسي في تنظيم “القاعدة”، وفقا لـ”رويترز”.

وفي الأعوام القليلة الماضية، نشر رسائل صوتية ومرئية يدعو حمزة فيها أتباع التنظيم إلى مهاجمة الولايات المتحدة وحلفائها الغربيين انتقاما لمقتل والده.

يذكر أن الولايات المتحدة كانت قد قتلت أسامة بن لادن عام 2011 في باكستان خلال عملية أجرتها القوات الخاصة الأمريكية.

Print Friendly, PDF & Email