القنصلية البريطانية تفتح أبواب التقديم لمنح تشيفينينغ الدراسة للعام 2020-2021

القدس/PNN- تم فتح باب التقديم لبرنامج المنح الدراسية لمدة عام واحد للفلسطينيين المقيمين في الضفة الغربية، وقطاع غزة، والقدس للحصول على درجة الماجستير في احدى الجامعات البريطانية وفي أي تخصص من اختيار الطالب.

,فتحت القنصلية البريطانية العامة في القدس الباب أمام الشباب الفلسطينيين الواعدين الذين يتمتعون بمهارات قيادية للتقدم لمنحة تشيفنينغ المرموقة، حيث سيكون بإمكان الطلاب التقدم للمنحة لغاية الخامس من تشرين الثاني.

ومن بين الخريجين السابقين البارزين على مستوى الأراضي الفلسطينية المحتلة السفير الفلسطيني لدى المملكة المتحدة حسام زملط، المخرج الفلسطيني البارز عامر الشوملي، الممثلة الكوميدية المعروفة منال عوض، بالإضافة الى أكثر من 350 خريج فلسطيني اخرين. وعلى الصعيد الدولي، كان من ضمن الطلاب رؤساء حكومات كل من بولندا، وآيسلاندا وبلغاريا، ورؤساء دول مثل كولومبيا وكريباتي، فضلا عن الروائيين المشهورين ومخرجي الأفلام والقضاة والمصرفيين.

في هذا العام، سيقوم فريق من القنصلية البريطانية العامة بجولة في مختلف المدن الفلسطينية لمساعدة الطلاب المهتمين على معرفة المزيد من التفاصيل على الية التقديم وعن نظام البرنامج الدراسي وللإجابة على أسئلة الطلبة المهتمين. كما وسيتم الإعلان عن أماكن واوقات هذه الفعاليات في وقت لاحق على صفحات القنصلية البريطانية العامة على مواقع التواصل الاجتماعي UKinJerusalem.

باب التقديم للمنحة مفتوح لجميع الفلسطينيين الذين يسعون للحصول على درجة الماجستير في بريطانيا، حيث يجب على المتقدم أن يكون من الحاصلين على مؤهل جامعي، ولديه على الأقل سنتين من الخبرة العملية، بالإضافة الى مستوى لغة إنجليزية جيد. كما ان منحة تشيفنينغ مفتوحة لجميع الاعمار ولا يوجد حد معين لعمر المتقدم.

كما ان منحة تشيفنينغ تغطي جميع التكاليف المتعلقة بالرسوم الجامعية، والسفر والمعيشة في بريطانيا. ومن الجدير ذكره ان برنامج منحة تشيفنينغ يوفر أيضاً فرصاً للتعرف على الثقافة البريطانية، وتكوين شبكة من العلاقات مع قادة المستقبل من مختلف أنحاء العالم.

من جانبه قال القنصل البريطاني العام في القدس، فيليب هول:

“تهدف منحة تشيفنينغ إلى الاستثمار في قادة المستقبل، وتوفير الفرص للشباب الفلسطيني. نحن فخورون اننا استطعنا زيادة عدد المنح للطلبة الفلسطينيين خلال السنوات الثلاثة الماضية، ونحن نسعى الى الحفاظ على هذا العدد للسنوات القادمة.

تشيفنينغ هي أكثر من منحة تعليمية، حيث توفر الفرصة للتعرف على الثقافة البريطانية، بالإضافة الى لقاء العديد من المؤثرين البريطانيين وغيرهم من حول العالم مما يزيد من فرص نقل الخبرات والمثقفات لخلق مستقبل أفضل.”

Print Friendly, PDF & Email