نقابة الصحفيين تستنكر اعتقال الصحفي محمد عتيق

رام الله/PNN- استنكرت نقابة الصحفيين، اليوم الخميس، اعتقال قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الثلاثاء، الصحفي محمد عتيق، بلدة برقين، جنوب غرب مدينة جنين.

وحسب رواية والده لوكالة “وطن” التي يعمل لها مراسلا الصحفي عتيق أفاد الوالد : أن قوة من جيش الاحتلال داهمت المنزل في تمام الساعة الثانية فجراً “ونحن نيام وكسر الجنود النوافذ وخلعوا الباب وقفزوا إلى داخل البيت بطريقة أرعبتنا وقامو بحجز جميع أفراد العائلة في غرفة واحدة.. وبدأوا بتفتيش البيت بطريقة همجية ومكث جيش الاحتلال في البيت قرابة الساعة قلبوا البيت قبل أن يقتادوا محمد مقيّداً ومعصوب العينين”.

وطالبت النقابة، في بيان لها، كافة المؤسسات الدولية الحقوقية والإنسانية، وفي مقدمتها الاتحاد الدولي للصحفيين، بالضغط على سلطات الاحتلال للإفراج الفوري عن كافة الصحفيين المعتقلين في سجون الاحتلال بحجج وذرائع واهية.

وعبرت النقابة عن بالغ قلقها إزاء تصاعد جرائم وانتهاكات الاحتلال الإسرائيلي بأجهزته المختلفة، لحقوق الصحفيين، والتي تتعارض مع أبسط القواعد القانونية الدولية والمواثيق التي تكفل حرية العمل الصحفي وتجرم الاعتداء والمساس بها، الأمر الذي يستدعي من سلطات الاحتلال الإفراج الفوري عن كافة الصحفيين المعتقلين، ووقف التلاعب بحرية الصحفيين المعتقلين من خلال الإجراءات المتبعة في محاكم الاحتلال.

Print Friendly, PDF & Email