PNN بالصور : الاحتلال يواصل حملته المسعورة ببيت فجار وحلحول والمستوطنون ينفذون اعتداءات همجية بعدة مناطق بالضفة

بيت لحم/PNN/ واصلت سلطات الاحتلال الاسرائيلي ومستوطنيه حملاته المسعورة ضد المواطنين الفلسطينين في قرى جنوب وشرق بيت لحم حيث تركزت الحملات في بلدتي بيت فجار وتقوع .

وقالت مصادر محلية فلسطينية لشبكة فلسطين الاخبارية PNN ان قوات كبيرة من جيش الاحتلال تواصل عمليات الدهم والتفتيش في بلدة بيت فجار وتقوم باعمال عربدة وتخريب مقصود داخل المنازل والمحال التي تقتحمها في اطار حملة اطلقها الاحتلال عقب العثور على جثة جندي اسرائيلي يوم امس ملقاة على جانب احد الشوارع الاستيطانية .

وبحسب المصادر فقد داهمت قوات الاحتلال اكثر من منزل عرف منها منزل الشهيد الاسير نصار ماجد طقاطقة حيث تم مصادرة هاتفي جوال  الاول يملكه شقيق الشهيد نصار والاخر لابن عمه قبل ان تقوم قوات الاحتلال الانسحاب الى المدخل الغربي لبلدة بيت فجار.

اهالي بيت فجار اشاروا الى ان قوات الاحتلال تقوم بحملة محمومة من اعمال التفتيش والتخريب بالمنازل مشيرين الى ان ما يقوم به جيش الاحتلال ما هو الا اعمال انتقامية بحق المواطنين المدنيين العزل .

عمليات جيش الاحتلال لم تقتصر على بلدة بيت فجار بل طالت بلدتي حلحول وبيت امر شمال محافظة الخليل حيث اقتحمت قوات كبيرة من جيش الاحتلال البلدتين وقامت باعمال تفتيش مما ادى لوقوع مواجهات عنيفة بين الشبان قوات الاحتلال .

وفي اطار تبادل الادوار التي يقوم بها جيش الاحتلال والمستوطنين نفذت مجموعات من عصابات المستوطنين عمليات اعتداءات همجية على منازل المواطنين ومركباتهم في منطقة المنشية جنوب بيت لحم.

وبحسب مصادر محلية في بلدة تقوع قام عشرات المستوطنين بتحطيم منزل وسيارتين يعودان للمواطن احمد يوسف ابو ديه فجر اليوم.

كما اعتدى المستوطنون على سيارة الدكتور ” نزيه عابد” سكان مدينة حلحول ويلحقون اضرارا ً بها قرب مستوطنة كريات اربع حيث قامت سيارة اسعاف تابعة لجمعية الهلال الاحمر بنقله الى المستشفى اثر اصابته بجروح عدة باليدين والرأس.

كما اصيب عدد من المواطنين بعد تعرض مركبتهم للرشق بالحجارة من قبل المستوطنين قرب مستوطنة كربات اربع شرق الخليل وفق ما افادت مصادر طبية ومحلية بالمحافظة.

وكان المئات من المستوطنين المتطرفين قد اغلقوا الليلة الماضية وبحراسة من جيش الاحتلال العديد من مفارق الطرق الرئيسية في الضفة الغربية حيث قاموا باغلاق مفارق حوارة يتسهار و كرني شمرون في قلقيلية وافرات وعتصيون في بيت لحم ونفذوا اعمال عربدة وحشية وقاموا بمهاجمة العديد من السيارات الفلسطينية.

Print Friendly, PDF & Email