ناسا تختار “ولاية القمر”

قال مدير إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) جيم بريدنستين الجمعة إن مركز مارشال لرحلات الفضاء في ولاية ألاباما سيصبح مقرا لبرنامج الوكالة المقبل، الذي يهدف لبناء مركبة تنقل رودا للقمر مجددا بحلول عام 2024.

وأعلن بريدنستين عن ذلك داخل مقر المنشأة بصحبة نواب من الولاية. وأثار الإعلان الذي سيسهم على الأرجح في طرح فرص عمل ورفع شأن الولاية، إحباط نواب من ولاية تكساس الذين سعوا لاختيار ولايتهم مقرا للبرنامج.

وقال بريدنستين “نظام الهبوط سيكون هنا في مركز مارشال لرحلات الفضاء في هانتسفيل (بولاية) ألاباما”.

وأضاف “الآن أقول إن القرار لم يتخذ من فراغ” مشيرا إلى تاريخ مركز مارشال في بناء مركبة الفضاء أبولو قبل 50 عاما.

وسعى نواب تكساس لدفع ناسا لاختيار مركز جونسون الفضائي في مدينة هيوستون.

وتأتي المهمة الجديدة للقمر، المرجح أن تتكلف ما بين 20 و30 مليار دولار خلال 5 أعوام، في وقت تسعى فيه ناسا بمساعدة شركاء من القطاع الخاص لاستئناف مهام الفضاء المأهولة التي تنطلق من الأراضي الأميركية للمرة الأولى، منذ إنهاء برنامج مكوك الفضاء في عام 2011.

Print Friendly, PDF & Email