تجديد “الإداري” بحق الأسير الصحفي سامي العاصي

رام الله/PNN –  جددت محكمة سالم العسكرية قرار الاعتقال الإداري بحق الأسير الصحفي المعاد اعتقاله سامي راضي العاصي (47عاماً) من سكان مخيم بلاطة، في مدينة نابلس، وذلك للمرة الثانية على التوالي، مدة ثلاثة أشهر.

وأفاد مكتب “إعلام الأسرى”، بأن قوات الاحتلال أعادت اعتقال الأسير العاصي بتاريخ 21/5/2019، بعد اقتحام منزله في منطقة شارع 16 بنابلس بطريقة همجية، والاعتداء عليه بالضرب المبرح، وتحطيم محتويات منزله قبل نقله إلى مركز تحقيق بتاح تكفا.

وأضاف بأن محكمة سالم أصدرت بحق الأسير العاصي قرار اعتقالٍ إداري مدته ثلاثة أشهر، وحين قاربت مدته على الانتهاء، جددت له المحكمة أمر الاعتقال الإداري لثلاثة شهور أخرى دون تهمة.

الأسير العاصي هو أسيرٌ سبق اعتقاله عدة مرات، وقد أمضى 10 سنوات في سجون الاحتلال، من بينها 38 شهراً في الاعتقال الإداري، وبعد أن تحرر في العام 2007، أعاد الاحتلال اعتقاله بعد شهرين فقط من تحرره، وأصدر بحقه قراراً إدارياً استمر ثلاث سنوات كاملة.

يشار إلى أن الأسير العاصي يعمل مراسلاً لعددٍ من المحطات المحلية والمواقع الإخبارية في نابلس.

Print Friendly, PDF & Email