انتهاء تمرين “إسرائيلي_ أمريكي” يحاكي السيطرة على السفن

القدس/PNN – أنهى جيش الاحتلال “الإسرائيلي” تمرينًا يحاكي السيطرة على السفن وانقاذ قوات من “أرض العدو” بالتعاون مع الجيش الأمريكي.

وأعلن الاحتلال عن انتهاء تمرين ما يسمى “نوفل روز” بمشاركة وحدة الكوماندو البحرية وقوات خاصة من الجيش الأمريكي، مشيرًا إلى أن التمرين يهدف لتعزيز التعاون والعلاقات المهنية بين الجيش “الاسرائيلي” ونظيره الأمريكي كجزء من خطة التمارين السنوية.

ولفت الاحتلال أن التعاون مع القوات الأمريكية بدأ منذ مرحلة التخطيط، وحتى إجراء التمرين بنجاح.

ووفق الاحتلال برز في التمرين قدرات عالية ومتنوعة لدى قوات وحدة الكوماندو البحري، من بينها السيطرة على قوارب إبحار عن طريق الهبوط من طائرة، والتسلق، والتزحلق، والقنص، وإخلاء المصابين، بالإضافة إلى ذلك تم استخدام الوسائل وأدوات الإبحار المتقدمة.

0cc17adb-2040-490a-97eb-686b25eb128c
3516b05a-3438-479c-89c0-33db8f43eab8
d0f6d42e-2cd2-44a0-9757-ce802af47e9b

Print Friendly, PDF & Email